المحتوى الرئيسى

جماعات معارضة في البحرين تجتمع لتهدئة التوتر الطائفي

03/09 19:20

المنامة (رويترز) - اجتمع قياديون في جماعات معارضة سنية وشيعية في البحرين في محاولة لاحتواء التوترات الطائفية التي تصاعدت الى اشتباكات في الشوارع بعد أسابيع من الاحتجاجات التي تستهدف اسقاط الحكومة.وتقطن البحرين التي تستضيف الاسطول الخامس الامريكي أغلبية شيعية لكن تحكمها أسرة ال خليفة السنية التي تحظى بدعم الولايات المتحدة.وقالت سبعة أحزاب شاركت في الاجتماع في بيان "اتفق الطرفان على أن الاختلاف السياسي في المواقف لا يجوز أن يتحول الى خلاف طائفي."واضاف البيان الذي نشرته صحيفة الوسط المستقلة في البحرين انه تم الاتفاق أيضا على "وضع الية للاتصال المباشر بين الطرفين لمواجهة أية تجاوزات قد تحدث على مستوى الشارع والعمل على معالجتها بشكل فوري."وتشهد البحرين أسوأ اضطرابات منذ التسعينات بعد خروج حركة شبابية الى الشوارع الشهر الماضي شجعتها احتجاجات في أنحاء العالم العربي أطاحت برئيسي مصر وتونس.ويشدد المتظاهرون المعتصمون في دوار (ميدان) اللؤلؤة على الوحدة بين البحرينيين السنة والشيعة وهو ما يظهر سواء في شعارات الاحتجاجات واللافتات المرفوعة على خيامهم.لكن مشاجرة نشبت بين قائد سيارة سني ومحتجين شيعة كانوا يغلقون طريقا رئيسيا تحولت هذا الاسبوع الى مشاحنات طائفية. تأتي الحادثة بعد اشتباكات طائفية في مدينة حمد الاسبوع الماضي التي يقطنها خليط من السنة والشيعة. وقال السكان انه لم يتضح سبب اندلاع تلك الاشتباكات.وضمت أحزاب المعارضة التي اجتمعت لبحث المطالب السياسية جمعية الوفاق الوطني الاسلامية كبرى جماعات المعارضة الشيعية التي حصلت على 18 مقعدا في البرلمان في الانتخابات الاخيرة.ودعت الجماعات البحرينيين الى اللجوء لقوات الامن لحل أي خلاف بدلا من أخذ الامور بأيديهم.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل