المحتوى الرئيسى

   09-03-2011   العميد: لم انتفع من النظام السابق وجماهير الاهلي لم تحترم تاريخي .. وسأغادر مصر إذا استمرت الفوضى  محمد عيسى :

03/09 18:23

عقد حسام حسن المدير الفني لنادي الزمالك مؤتمرا صحفيا عصر اليوم على هامش استعدادات الفريق لمواجهة الافريقي التونسي في ذهاب دور الـ 32 لدوري ابطال افريقيا والتى تحدد لها التاسع عشر من مارس. وتطرق حسام حسن للحديث عن العديد من النقاط، منها ان الفريق سيتوجه الى سوريا غداً الخميس وإقامة معسكر تدريبي هناك وسيخوض خلاله الفريقي مباراتين وديتين أمام حطين والوحدة بسوريا يومي 13 و 15 من الشهر الجاري، وسيغادر عقب اللقاء الثاني مباشرة الى الاراضي التونسية قبل مواجهة الافريقي بثلاثة ايام. واكد العميد على قوة الافريقي التونسي مشيرا الى ان القرعة اوقعت الزمالك في مواجهات من العيار الثقيل في مستهل مشواره في البطولة، وان فريقه يفتقد لعنصر الخبرة نظرا لكون قوامه يتكون من اللاعبين الشباب ومعظمهم لم يشارك في البطولات الافريقية، مشيرا في الوقت نفسه الى قدرة اللاعبين على التأقلم سريعا مع الاجواء الافريقية والمنافسة على اللقب الغائب عن القلعة البيضاء منذ عام 2003. واشار العميد الى الاصابات التى باتت تؤرق الفريق خاصة بعد اصابة حارسه الاساسي عبد الواحد السيد، واحمد غانم واحمد جعفر واللاعب الصاعد احمد توفيق، مؤكدا في الوقت نفسه ان الفريق يملك البديل الكفء لموصالة المشوار الافريقي الذي استهله بالفوز على ستار الكيني باربعة اهداف في كينيا ذهابا، وبهدف نظيف في لقاء الاياب في دور الـ 64. كما تطرق العميد الى الحديث عن الاوضاع السياسية التى تمر بها البلاد عقب الثورة التى اجتاحت مصر في الخامس والعشرين من يناير الماضي وادت لتنحي رئيس الجمهورية محمد حسني مبارك. قال حسام حسن:"كنا نتواجد في كينيا وقت اندلاع الثورة وكنا في غاية القلق على اهلنا وذوينا خاصة بعد غياب الامن وانتشار اعمال البلطجة". واضاف:" مثل كل المصريين كنت ابحث انا وشقيقي عن الاستقرار، وليس مع نظام الرئيس، وفوجئت انا وشقيقي بوضعي في القائمة السوداء بعدما أبدينا رأينا فيما يدور من احداث في مصر". واشار حسام حسن الى انه رفض الانضمام لاي حزب سياسي مفرغاً نفسه فقط لمستقبله الرياضي، لكنه فكر في ترشيح نفسه لانتخابات مجلس الشعب بعدما طلب منه اهل حلوان مسقط رأسه الترشح للانتخابات، وفضل ترشيح نفسه مستقلا في انتخابات عام 2006. واكد حسام حسن انه كان ينادي بالاستقرار خاصة بعد التغييرات التى اجراها الرئيس السابق حسني مبارك الذي اعلن عدم ترشحه للانتخابات مجددا، ونادي بضرورة منح الفرصة للحكومة الجديدة لانجاز عملها، وهو ما فسره البعض على انه "عدو للثورة". وقال حسام:" اعتقد ان ما يحدث معي الان ليس لاسباب سياسية وانما المشكلة تكمن في النجاحات التى حققتها مع نادي الزمالك، وان البعض بات يتربص بي منذ ان توليت تدريب الفريق في الدور الثاني من بدولة الدوري المصري". واشار حسام الى ان هذه الانجازات التى حققها مع الزمالك جعلت البعض يغضب ويحزن ونتج عنها حالة تربص مستمرة خاصة هذا الموسم بعد تصدر الفريق لبطولة الدوري عن جدارة واستحقاق. واشار حسام الى ان البعض يتمنى رحيله من نادي الزمالك بعد الطفرة الهائلة التى حققها مع الفريق في ظل الظروف الصعبة التى يعانيها النادي من الناحية المالية والادارية بعد حل مجلس ممدوح عباس، وقدرته على خلق فريق منسجم يتكون معظم قوامه من الشباب. وتطرق حسام حسن الى الحديث عن رجال الاعمال و"البيزنس" مؤكدا انتقاده لارتفاع اسعار اللاعبين وهو ما ساهم فيه رجال الاعمال وشركات البترول. وقال حسام ان شقيقته الكبرى التى كانت تعمل في احدى شركات القطاع العام قد توفيت بسبب معاناتها من مرض عضال، وانه لم يكن يملك العلاقات اللازمة لمعالجتها بالشكل السليم لانقاذ حياتها، فهو لا تربطه اى علاقة من أي نوع برجال الدولة او "الصفوة" وانه لا يعيش في قصر او حتى فيلا، وانما هو مواطن عادي لم ينتفع من أي شخص معتمدا في الوقت نفسه على امكاناته فقط لا غير. وتناول حسام حسن الحادثة التى تعرض لها هو وشقيقه ابراهيم حسن ابان تدريب المصري البورسعيدي في بطولة شمال افريقيا، وايقاف ابراهيم حسن خمس سنوات وتمت اقالته من تدريب المصري وقتها وتم منعه من الظهور في التليفزيون المصري بقرار من أنس الفقي، وتم إلغاء برنامج كان سيقدمه مع شقيقه.. وانه لو كان مسنودا كما يشيع عنه البعض ما كانت تحدث معه مثل هذه الامور. واختتم حسام كلامه بأنه لم يستفد من النظام السابق وأن شقيقه كان يتم منعه من دخول الاستاد كما أن وزارة الداخلية كانت تقوم بتفتيش اتوبيس الفريق قبل دخول الملعب . وقال حسام حسن :" لم التق رئيس الجمهورية سوى مرة واحدة عام 2006 عندما فازت مصر بلقب بطولة الامم الافريقية التى اقيمت في مصر وتسلم منه كأس البطولة بوصفه قائدا للمنتخب. وتوجه حسام حسن بالحديث عن جماهير النادي الاهلي قائلا:"هذه الجماهير لم تحترم تاريخي انا وشقيقي مع النادي الاهلي وباتت تكيل لنا الشتائم والسباب في كل المباريات، وان الجيل الجديد من جماهير النادي الاهلي لم يتعلم شيئا من جمهور نادي الزمالك الذي لم يهاجم أي فرد من الأهلي وهناك فرق بين جماهير الناديين". وتابع حسام:"لا استحق انا او شقيقي كل هذه الاهانات التى جاءت بسبب ارتباطي بنادي الزمالك سواء لاعبا او مدربا بالرغم من مشوارنا الطويل مع النادي الذي امتد قرابة 22 عاما" . وكشف حسام حسن انه سيرحل عن مصر في حال استمرار الفوضى والهجوم عليه هو وشقيقه وسيتجه الى الامارات حال استغنى نادي الزمالك عن خدماته. وشدد حسام حسن على وجود الفساد الرياضي المستشري في مصر، مستشهدا بما حدث له مع فريقه في الامارات خلال اللقاء الودي مع احد الفرق هناك وأكد أنه طالب الحكم بحماية لاعبيه وألغى الحكم اللقاء بعد توقف المباراة لمدة 5 دقائق، في حين أن جوزيه المدير الفني للأهلي نزل للملعب في مباراة دجلة الودية وأخرج لاعبيه بسبب اجراء الفريق المنافس 10 تغييرات دفعة واحدة وتوقفت المباراة لمدة 22 دقيقة، وتساءل العميد لماذا لم يتم انتقاد هذا الأمر مثلما حدث مع مباراة الزمالك وأصفهان . واشار حسام الى اعتذار مدحت شلبي مقدم برنامج مساء الانوار له ولشقيقه وانه تقبل هذا الاعتذار واعاد التعامل معهم منتقدا مدحت شلبي قائلا:" لماذ لم يخرج شلبي ويقول ان قناة مودرن تصرف على النادي الاهلي في اشارة الى التصريحات التى وجهها مدحت شلبي لمسئولي الزمالك بعد منع اللاعبين من الادلاء باي تصريحات للقناة. وبشأن الحادثة التى تعرض لها حسام حسن مؤخراً قال:" تعرضت للهجوم من قبل اشخاص مجهولين وتنازلت عن اتخاذ أي اجراء قانوني حرصا على مستقبل الشباب الذي احتك بي، لكن الاعلام ضخم المشكلة وبدأ يزيف الحقائق". وأشار إلى أن المقدم خالد رسلان الذي حرر المحضر للأربعة أشخاص شاهد على الموقف، وأوضح أنه كان يريد الحصول على حقه بسبب شروعهم في قتله وبالرغم من ذلك وافق على التصالح معهم. وطالب كل القنوات بإعادة بث تصاريحه على الفضائيات فيما يخص الثورة لمعرفة الأخطاء التي اقترفها التوأم في حق الثورة وشباب الثورة . واختتم حسام حسن تصريحاته بالتعليق على المقابل المادي الذي يحصل عليه اللاعبون مؤكدا انه مناسب في حين ان هناك مقدم برامج يحصل على اضعاف ما يحصل عليه لاعبو الكرة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل