المحتوى الرئيسى

بريطانيا تدرس فرض برنامج "النفط مقابل الغذاء" على ليبيا

03/09 18:11

عدد القراءات:42عدد التعليقات:0عدد الارسالات:0  سبق – متابعة: تدرس بريطانيا خططاً لتجريد الرئيس الليبي معمر القذافي من مليارات الدولارات وهي من عائدات النفط، ووضعها تحت سيطرة الأمم المتحدة.وقالت صحيفة "الديلى تلجراف" إن وزير الخارجية البريطانى ويليام هيج أبلغ مجلس النواب أنه ينظر في اتخاذ إجراءات دولية لتحويل عائدات النفط إلى حساب ضمان تديره الأمم المتحدة نيابة عن الشعب الليبى.الخطة -التي تشبه برنامج النفط مقابل الغذاء الذي تم فرضه على صدام حسين بالعراق بعد حرب الخليج الأولى- تتطلب من مجلس الأمن الدولى استخدام السلطات المخولة له بموجب الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة.وأوضح هيج أنه يبحث الخطة كجزء من الجهود الرامية إلى الحد من التدفقات المالية لنظام القذافى، وسط مخاوف من استغلال عائدات النفط في تمويل العنف ضد جماعات المعارضة والمتظاهرين المدنيين.ورغم تجميد أصول عائلة القذافى وإخضاع أمواله لعقوبات دولية، إلا أن نظام الديكتاتور لا يزال يحصل على مئات ملايين الدولارات من عائدات النفط، فلا يزال العقيد الليبى يسيطر على أكبر منبع نفط في البلاد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل