المحتوى الرئيسى

الشعوب العربية تفوق من البنج بقلم:خالد فارس كريزم

03/09 18:07

الصحفي والكاتب / خالد فارس كريزم ********* عاش العالم العربي في أزمات عديدة على مدى سنين طويلة , وكان أهم وأخطر هذه الأزمات ما قد يُطلق عليه اليوم أزمة " الكرسي " لطالما عانت تلك الشعوب المنكوبة من ظلم حكامهم المستبدين , وكانت الشعوب العربية كلها مُخدرة مُبنجة , ولا أحد يقف في وجه أولئك الظالمين حتى انحصرت ثقافة الشعوب العربية فقط في التفكير في الطعام والشراب والمسكن والملبس , بينما عطّلوا بناء بلادهم بالعلم والتطور والإبداع , حتى كان مصير تلك البلاد الهلاك والدمار , وبدأت الشعوب العربية تفوق من سباتها العميق ونومها الطويل حتى أججت نار الغضب على رؤسائهم الظالمين لحقوقهم والمستبدين لحرياتاهم حتى تحرروا من زنازين الطواغيت ليستنشقوا الهواء الصافي العذب ولأول مرة يتكلم الصامتون ويضحك الباكون ويعود المشردون , بعد المعاناة الطويلة من الكبت والسحق والقهر التي كانت فيها الشعوب العربية كالعبيد المجلودة بسياط الظالمين فلم يكن لهم كلمة ولا قيمة ولا رأي لقد تحولت الآهات والزفرات إلى قنابل موقوتة ذهبت بالطغاة إلى مزبلة التاريخ والى سلة الإهمال وذاكرة النسيان فذهبوا بلا مجد ولا شرف , والشعوب باقية ولم تمت وهنا لا بد لنا من وقفة لدراسة أسباب تلك المصائب والنكبات التي تمر بها الأمة العربية والإسلامية فكل ما يحدث الآن قيمة فواتير لم تُسدد من قبل وسبب ذلك كله أن غالب الحكومات عطلت الشريعة الإسلامية بالإضافة إلى جهل العامة الذي غطى على كثير من أمور الخير والصلاح فكان لزاماً على الشعوب العربية أن تُضحي بدمائها وأبنائها حتى يتغير الحال لأن المبادئ لا تعيش إلا مع التضحيات وفي النهاية فاز أصحاب المبادئ السامية وانهارت عروش الظالمين على رؤوسهم .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل