المحتوى الرئيسى

سعر زيت النخيل يتجه الى مستوى قياسي لمخاوف بشأن الشرق الاوسط

03/09 16:35

كوالالمبور (رويترز) - تتجه أسعار زيت النخيل الى مستويات قياسية مرتفعة في 2011 وسط توقعات بأن ارتفاع تكلفة النفط الخام سيعزز الطلب على الوقود الحيوي ويبطل أثر تحسن المحاصيل مما سيزيد الضغوط على دول تحارب التضخم.لكن بعض المتعاملين وعلى عكس الرأي السائد في السوق يرون أن ارتفاع الاسعار غير قابل للاستمرار وأنه سيبلغ ذروته في الاشهر القليلة القادمة مع تعزز الانتاج في موسم الطقس الجاف للنصف الثاني من العام ولاسيما في اندونيسيا أكبر منتج في العالم والتي تتوقع توقفا مبكرا لموسم الامطار.وأبلغ تجار ومحللون ومنتجون رويترز خلال مؤتمر لصناعة زيت النخيل في ماليزيا أن متوسط السعر القياسي للزيت سيبلغ مستوى قياسيا عند 3300 رنجيت (1088 دولارا) للطن هذا العام.ويزيد هذا الرقم نحو 16 بالمئة عن المستوى القياسي المسجل في 2008 عند 2853 رنجيت كما أنه أعلى بكثير من متوسط 2010 البالغ نحو 2700 رنجيت.وارتفعت أسعار زيت النخيل القياسية نحو 30 بالمئة في الاثنى عشر شهرا الاخيرة لمخاوف من أن أمطارا موسمية غزيرة قد عطلت جني المحصول في اندونيسا وماليزيا في حين عانت بلدان رئيسية مصدرة لزيت الصويا من طقس جاف. واستفادت الاسعار أيضا من مشتريات صناديق ومضاربات.كانت أسعار زيت النحيل قفزت نحو أربعة بالمئة الأسبوع الماضي بينما يتابع المتعاملون تنامي الطلب على الوقود الحيوي اثر ارتفاع أسعار النفط الخام بسبب التوترات في الشرق الاوسط.ويخشى المستثمرون من أن يمتد العنف وتعطل الامدادات الى دول أخرى في المنطقة لكن تطمينات من أعضاء في أوبك بوفرة الطاقة غير المستغلة هدأت القلق بشأن فاقد الصادرات الليبية مما دفع خام برنت للتراجع لليوم الثالث الى ما دون 113 دولارا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل