المحتوى الرئيسى

"النقد الدولى": الشرق الأوسط يزيد مخاوف النظام المالى العالمى

03/09 14:53

أكد صندوق النقد الدولى أن النظام المالى العالمى الحلقة الأضعف فيما يتعلق بخطط انتعاش الاقتصاد العالمى فى ظل ما يحدث الآن من توتر الأحداث فى الشرق الأوسط خاصة مصر باعتبارها من أهم دول المنطقة. وذكر تقرير جديد للصندوق أن هناك توقعات بحدوث تحسن تدريجى فى النظام المالى لكنه حذر من خطر كبير نتيجة لمزيد من المشاكل المستقبلية. وأوضح التقرير أن فى الأشهر الستة الماضية كانت هناك انتكاسة للاستقرار المالى وهو ما قد يؤثر على التعافى من أزمة الركود العالمية، وأشار التقرير إلى أن أبرز هذه الاضطرابات ما حدث من أزمات مؤخرا فى أسواق المال الأوروبية حيث تسببت أزمة الديون الحكومية إضافة لأزمات البنوك الضعيفة إلى زعزعة الاستقرار المالي. وصرح خوسيه فيناليس أحد مسؤولى صندوق النقد الدولى قائلا: إن البلدان الأوروبية الأكثر تضررا من الأزمة المالية العالمية اتخذت خطوات هامة للتعامل مع البنوك وأزمة الديون الحكومية ، واعتبر أن اليونان تسير بقوة فى الاتجاه الصحيح كما أن أيرلندا تتخذ إجراءات حاسمة للغاية . وقال افيناليس إنه يتوقع أن تسير الأمور إلى الأفضل وليس الأسوأ ولكنه حذر فى الوقت ذاته من هشاشة النظام المالى العالمي، وأبرز التقرير إحدى النقاط الهامة التى تثير اهتمام المسؤولين الدوليين وهو الفرق الكبير بين تذبذب الانتعاش الاقتصادى فى البلدان الغنية والأداء الأكثر قوة فى العديد من الدول النامية . وحذر التقرير من زعزعة استقرار الاقتصاد فى بعض البلدان النامية إذا استقبلت تدفقات مالية كبيرة ناتجة عن سعى المستثمرين إلى تحقيق مكاسب سريعة وكبيرة هناك. وذكر التقرير أن هناك بعض الإيجابيات التى لايمكن إغفالها حيث وصف الإجراءات التى اتخذتها أوروبا مؤخرا بأنها قوية مشيرا إلى أن البنوك بدورها أحرزت تقدما لتعزيز المؤسسات المالية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل