المحتوى الرئيسى

الدقيقة "19" كلمة السر في تأهل برشلونة

03/09 14:51

دبي - خاص (يوروسبورت عربية) أعاد التاريخ نفسه مع الإسباني مانويل ألمونيا حارس مرمى آرسنال الإنكليزي عندما شارك بديلاً الثلاثاء ضد برشلونة في لقاء الإياب ضمن الدور الـ16 من دوري أبطال أوروبا، حيث شهد عام 2006 حادثة مشابهة عندما حل ألمونيا بدلاً للحارس الأساسي ليمان في الدقيقة "19" في اللقاء الذي فاز فيه برشلونة وتوج باللقب على إثره. مثلما حدث في نهائي دوري الأبطال عام 2006، كان على الإسباني مانويل ألمونيا حارس مرمى آرسنال الإنكليزي أن يغادر مقاعد البدلاء خلال الشوط الأول للحلول بديلا للحارس الأساسي، وتكرر مشهد النهاية الثلاثاء في إياب دور الستة عشر من دوري أبطال أوروبا، حيث كان برشلونة هو من يضحك في النهاية. ففي نهائي دوري الأبطال عام 2006، عندما حقق برشلونة ثاني ألقابه في البطولة القارية، شارك ألمونيا في الدقيقة 19 من المباراة بعد طرد الحارس الألماني ينز ليمان، وعقب مشاركته تمكن برشلونة من التسجيل والفوز 2-1. وأعاد التاريخ نفسه بعد خمسة أعوام، لكن في ظل ظروف مختلفة، فحارس ألباسيتي السابق وصل إلى ملعب "كامب نو" بديلا للشاب البولندي الصاعد زكيزني، الذي لم يلبث أن تعرض للإصابة وللغرابة في نفس الدقيقة التي كان ليمان قد غادر الملعب فيها مطرودا، ليغادر الملعب على محفة. ورغم أن ألمونيا أنقذ العديد من الفرص المحققة لبرشلونة، ولاسيما في الشوط الثاني، لم يتمكن من فعل شيء للحيلولة دون أهداف ميسي وتشافي. ومع تحوله إلى الحارس الثالث في آرسنال، لم يلعب ألمونيا سوى 11 مباراة هذا الموسم، أكدت آخرها على أنه بالفعل تميمة حظ لأبناء كتالونيا ضد المدفعجية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل