المحتوى الرئيسى

حفيد السنوسي: الحرب الأهلية فزاعة القذافي

03/09 13:49

قال الأمير محمد الحسن الرضا السنوسي، ولي عهد ليبيا في المنفى إنه كممثل للأسرة السنوسية ليس بينه وبين العقيد معمر القذافي "أي عداء شخصي، وإنه لا يحمل أي حقد عليه"، مشيرا إلى انه يعتزم العودة إلى ليبيا قائلا: "إن الأسرة السنوسية منذ نشأتها وهي في خدمة الشعب الليبي، وستستمر في ذلك من خلال وضع جميع إمكاناتها لكي يعيش هذا الشعب بعزة وكرامة وأمان".وقال السنوسي إنه يعول على القضاء في حصول الليبيين على حقوقهم من القذافي وعائلته ونظامه. وأضاف: "نحن كأسرة ليبية نرفض الثأر والانتقام، لكننا نريد أن تأخذ العدالة مجراها، وعلى أي ليبي أن يأخذ حقه بالطرق القانونية" بحسب صحيفة " الشرق الأوسط " اللندنية.واستبعد أن يستعيد العقيد القذافي توازنه ويسيطر على ليبيا مرة أخرى، وقال: "إن القذافي يفقد كل يوم السيطرة على مناطق جديدة في ساحة الصراع. ووصف العقيد القذافي بأنه "شخص مراوغ، ويمارس الكذب، ويخادع العالم بإيهامه أنه يسيطر على الوضع في ليبيا. وقال إنه بنى نظامه على الخداع والأكاذيب".وأضاف الأمير الليبي: "القذافي شخص شرير يمكن أن يستخدم أي سلاح يقع في يده لقتل المواطنين، مشيرا إلى أن تقارير إعلامية تحدثت عن إمكانية لجوئه إلى استخدام بقايا من أسلحة كيماوية كان يمتلكها نظامه في السنوات الماضية.ووصف الأمير الليبي علاقته، كممثل للعائلة الملكية الليبية، بالمجلس الوطني في بنغازي بأنها طيبة، وقال: "نحن أسرة واحدة"، مشيرا إلى أنه على تواصل مع أعضاء المجلس وقيادته.وبشأن عرض المجلس الوطني في مدينة بنغازي على العقيد القذافي التنحي مقابل عدم ملاحقته قضائيا، قال السنوسي: "إن الوضع لا يحتمل بقاء القذافي في سدة الحكم. وأضاف: "عليه أن يرحل فورا من دون أي شروط".وقال ولي العهد الليبي: "إن موت شخص واحد يساوي موت الليبيين كلهم». وأضاف أن عدد الضحايا غير معروف على وجه الدقة في الوقت الراهن، لكن المؤكد أن أعدادهم كبيرة وتفوق التصورات. وشدد على أن ليبيا لن تنزلق إلى حرب أهلية، وأن هذه المخاوف فزاعة يرفعها العقيد القذافي وأبناؤه ليبقوا جاثمين على صدور الليبيين، وتابع: "سيناريو هذه الحرب موجود في مخيلة القذافي وعائلته".وأضاف: "لا أعتقد أن الوضع سيتحول إلى حرب أهلية؛ فالمجتمع الليبي مجتمع متجانس ومترابط، ولا توجد فيه فوارق قد تعزز هذا الطرح كما هو الحال في دول أخرى مثل العراق». وقال: «لا يهمني من كان يدير ليبيا في الفترة الماضية سواء أكان العقيد القذافي أم أحد أبنائه، ما يهم الليبيين في الوقت الراهن هو إيقاف حمام الدم الذي أقامه القذافي ومرتزقته ضد الأبرياء، ورحيل القذافي وإعادة بناء ليبيا كدولة عصرية".وتحدث ولي عهد ليبيا عن المرتزقة، وقال: "إنهم موجودون في ليبيا منذ زمن، ويتمركزون في عدة مناطق مجاورة لطرابلس، خاصة قرب المطار، وفي أماكن أخرى، والليبيون يعرفون ذلك، والقذافي حاول أن يظهرهم أمام العالم على أنهم ليبيون". 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل