المحتوى الرئيسى

إيرادات قطاع السياحة في السعودية ستتجاوز 61 مليار دولار في 2020

03/09 13:36

دبي – توقعت دراسة مختصة أن يواصل قطاع السياحة في السعودية نموه المضطرد وأن تبلغ إيراداته 61.6 مليار دولار بحلول عام 2020.وأشارت الدراسة الصادرة عن مركز الدراسات والبحوث في الغرفة التجارية والصناعية في المنطقة الشرقية السعودية، إلى أن قيمة الناتج المحلي الإجمالي لقطاع السياحة تجاوزت 50.2 مليار ريال (الدولار يعادل 3.75 ريال) في 2009 بمعدل نمو بلغ 6.8%، مقارنة بعام 2008 حين بلغت الإيرادات 40 مليار ريال، مساهماً بنسبة 3.6% في الناتج المحلي الإجمالي، وبنحو 6.9% من الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي خلال 2009.وقدّرت الدراسة التي نشرتها صحيفة الحياة اللندنية أن تبلغ الإيرادات لعام 2010 نحو 66 مليار ريال، بنسبة نمو 4.7% عن عام 2009، وأن تبلغ بحلول عام 2015 نحو 118 مليار ريال ونحو 232 مليار ريال بحلول عام 2020.وتشير تقديرات إلى ارتفاع إيرادات النقل لتصل إلى 30 مليار ريال عام 2010 بنسبة زيادة 8% عن عام 2009، في حين زادت إيرادات المطاعم والمقاهي وفقاً لتقديرات أولية إلى 36 مليار ريال عام 2010 بنسبه نمو 9% عن عام 2009. وأشارت الدراسة إلى أن الإنفاق السياحي الداخلي بلغ في 2009 نحو 65.4 مليار ريال، بمعدل انخفاض بلغ نحو 12% مقارنة بعام 2008 أوردته الهيئة العامة للسياحة والآثار. وأضافت: "نظراً إلى قيمة الإنفاق الناتج من السياحة المحلية والبالغ خلال عام 2009 نحو 35.3 مليار ريال، يتضح أن نسبة 58% منها نتج من السياحة المحلية بغرض قضاء العطلات وأوقات الفراغ، تليها السياحة بغرض زيارة الأقارب والأصدقاء مشكّلة نسبة 24% من الإنفاق السياحي المحلي".وأوضح أن قيمة العائدات السياحية خلال عام 2008 بلغت نحو 9.7 مليار دولار بمعدل نمو 86% مقارنة بعام 2007، وبمقارنة الوضع في السعودية مع بعض دول الشرق الأوسط خلال عام 2008، يتضح أن عائدات السعودية تحتل المركز الثاني بعد مصر، كما أنها تشكل نسبة 21% من إجمالي عائدات دول الشرق الأوسط، وبلغت الاستثمارات في قطاع السياحة خلال عام 2008 نحو 16 مليار ريال. ويقدر مركز المعلومات والأبحاث السياحية "ماس" عدد الشركات العاملة في قطاع السفر والسياحة في السعودية بنحو 4563 شركة منها 1503 وكالات سفر وسياحة ومشغل للحج والعمرة.وعن دور السياحة في توطين الوظائف، أفادت الدراسة بأنها تسهم في إيجاد نحو 493 ألف فرصة عمل مباشرة، ونحو 668 ألف فرصة عمل غير مباشرة، وذلك خلال عام 2009.وأوصت الدراسة بتنشيط قطاع السياحة من خلال الجولات السياحية الافتراضية، لأنها تشكل أحد العوامل المشجعة لقطاع السياحة وجذب السياح من خلال الترويج عبر تبني مفاهيم السياحة الإلكترونية.ودعت الدراسة إلى إنشاء صندوق للتنمية السياحية بهدف تيسير الحصول على الأموال اللازمة لمواجهة متطلبات القطاع السياحي بعمولات منخفضة وشروط ميسرة، وتوجيه التمويل إلى مشاريع سياحية جديدة يتخوف المستثمرون من الإقدام عليها وتمويل مشاريع صغيرة ومتوسطة، نظراً الى حداثة قطاع السياحة وارتفاع درجة المخاطرة الاستثمارية فيه، وتقديم الدعم والتمويل للقطاع السياحي من خلال صندوق التنمية الصناعية السعودي.المصدر : الاسواق نت

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل