المحتوى الرئيسى

تقرير: حلف الاطلسي يدرس خيارات عسكرية بشأن ليبيا..

03/09 13:15

واشنطن (رويترز) - ذكرت صحيفة واشنطن بوست يوم الأربعاء نقلا عن مسؤولين أمريكيين وأوروبيين ان الولايات المتحدة وحلفاءها في حلف شمال الاطلسي يدرسون النواحي القانونية لفرض منطقة حظر طيران فوق ليبيا دون مساندة من الأمم المتحدة.وقال المسؤولون للصحيفة انه نظرا لعدم الثقة في الحصول على تفويض من الامم المتحدة تتطلع الدول التي تسعى الى شكل من التدخل العسكري وهي الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وايطاليا الى دعم دولي بديل.وتابعت الصحيفة أن المسؤولين أشاروا الى أن المساندة الدولية يمكن أن تأتي من تكتلات اقليمية مثل الجامعة العربية أو الاتحاد الافريقي أو الاتحاد الاوروبي وأشاروا الى أن الهجمات الجوية التي شنها حلف شمال الاطلسي على صربيا عام 1999 جاءت بدون تفويض من الأمم المتحدة.وذكرت الصحيفة انه الى جانب اعلان منطقة حظر طيران تدرس الولايات المتحدة ودول حلف شمال الاطلسي نطاقا من الخيارات العسكرية التي لا تتطلب قرارا من الامم المتحدة مثل اقامة جسر جوي أو بحري لنقل مساعدات انسانية الى ليبيا ودوريات بحرية لمنع وصول شحنات السلاح للحكومة الليبية.وناقش الرئيس الامريكي باراك أوباما الذي يتعرض لضغوط في الداخل لمساعدة معارضين ليبيين يقاتلون للاطاحة بحكم الزعيم الليبي معمر القذافي المستمر منذ 41 عاما احتمال فرض منطقة حظر طيران على ليبيا مع رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون يوم الثلاثاء.وقال البيت الابيض ان أوباما وكاميرون بحثا "نطاقا كاملا من الاستجابات المحتملة" في اتصال هاتفي.وهاجمت قوات موالية للقذافي المعارضين بالصواريخ والدبابات والطائرات يوم الثلاثاء مكثفة جهودها لسحق الانتفاضة مما زاد الضغوط على الحكومات الاجنبية للعمل على تجنب وقوع أزمة انسانية في ليبيا المنتجة للنفط.وكانت بريطانيا وفرنسا تسعيان لاستصدار قرار من مجلس الأمن التابع للامم المتحدة بشأن اعلان منطقة حظر طيران فوق ليبيا لمنع طائرات القذافي من شن هجمات أو نقل قوات عن طريق الجو. لكن روسيا والصين اللتين تتمتعان بحق النقض (الفيتو) لا تميلان للفكرة التي من المرجح أن تتطلب قصف الدفاعات الجوية الليبية.وقالت الصحيفة ان مسؤولين عسكريين في حلف شمال الاطلسي بدأوا في اطلاع الحكومات مساء أمس على الخيارات المقترحة التي ستعرض على وزراء الدفاع في بروكسل يوم الخميس.وتصر الولايات المتحدة وبريطانيا على أن يحظى أي عمل عسكري بمساندة دولية واسعة النطاق.وقالت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون يوم الثلاثاء ان أي قرار باعلان منطقة حظر طيران يرجع الى الامم المتحدة وليس الى مبادرة تقودها الولايات المتحدة.وقالت كلينتون لقناة سكاي نيوز "نريد أن يؤيدها المجتمع الدولي."واضافت قولها "اعتقد انه من المهم للغاية الا يكون هذا جهدا تقوده الولايات المتحدة."وقال دبلوماسي أوروبي للواشنطون بوست ان ايطاليا كانت مستعدة لاتاحة قواعدها الجوية لعمليات فرض منطقة حظر طيران على ليبيا اذا كانت هذه العمليات تحظى بدعم الاتحاد الاوروبي وجامعة الدول العربية المقرر أن تجتمع يوم السبت لبحث الازمة في ليبيا.وقال مسؤول أوروبي للصحيفة "نحتاج لاشارة ما من المنطقة بأن العمل مرحب به."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل