المحتوى الرئيسى
alaan TV

عز : لا أريد أن أكون كبش فداء لأحد

03/09 09:45

القاهرة : رفض رجل الأعمال أحمد عز أمين التنظيم السابق بالحزب الوطني الثلاثاء اتهامات الفساد الموجهة ضده لانها بلا أساس.وقال عز، في خطاب أرسله إلى وسائل الإعلام من سجنه الثلاثاء، "أدحض كل المزاعم الموجهة لي وأعلم أن عملية قانونية سليمة وعادلة ستثبت براءتي".وأشاد عز في خطابه لوسائل الإعلام بانتفاضة الشعب، وقال إنه لا يندم على شيء فعله في الحياة العامة.وقال الامين السابق للحزب الوطني "في هذا الوقت الذي لم يسبق له مثيل في البلاد، من المهم أن نتذكر أن شبابنا، يطالبون بالحرية والعدالة والديمقراطية".وأضاف أنه يأمل فى ألا يكون كبش فداء لأخطاء مسئولين وسياسيين مقربين من الرئيس السابق مبارك في حين تتطلع مصر إلى مستقبل مشرق.وأوضح "أتمنى حقيقة أن أتمكن على الأقل من الاعتماد على بيان كامل للحقائق وعملية قانونية سليمة ومحاكمة عادلة".وتجدر الاشارة الى أن عز اعتقل منذ 17 فبراير/شباط انتظارا لمحاكمته للاشتباه في إهداره المال العام، وكان عز صاحب النشاط الكبير في مجال صناعة الحديد قد استقال من منصبه في الحزب الوطني الديمقراطي أثناء الاحتجاجات التي اندلعت يوم 25 يناير/كانون الثاني.وكشفت التحقيقات أن احمد عز قام بالاستيلاء على اموال شركة الدخيلة للحديد والصلب باجراء مبادلة صورية بين اسهم شركته الخاصة "عز لحديد التسليح" واسهم شركة الدخيلة، بالمخالفة لقانون هيئة سوق المال وبيعها لشركته على 5 اقساط ولم يلتزم بسدادها والاستحواذ على نسبة 67 % من انتاج الحديد لشركة الدخيلة وقيامه بتعديل شعار الشركة الى "عز الدخيلة" ليتثنى له بيع منتجات شركته الخاصة "العز لحديد التسليح" على سند من ان جميعها منتجات جهة واحدة.واشارت التحقيقات الى ان عز قام بتخفيض انتاج شركة الدخيلة من حديد التسليح لتسويق انتاج شركته الخاصة مستغلا كون اسم المنتج واحد، كما قام ببيع انتاج شركة الدخيلة من خام البليت المكون الاساسى لانتاج الحديد لشركته فقط بسعر منخفض دون باقى الشركات بما الحق بشركة الدخيلة خسائر بلغت عدة ملايين من الجنيهات فضلا عن امتناعه عن سداد الديون المستحقة عليه لشركة الدخلية والبنوك.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الأربعاء , 9 - 3 - 2011 الساعة : 9:38 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الأربعاء , 9 - 3 - 2011 الساعة : 12:38 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل