المحتوى الرئيسى

جامعة الزقازيق.. احتفالات واعتصامات ومطالبة بالتغيير

03/09 09:36

الشرقية- حسن سعيد:يوم حافل شهدته جامعة الزقازيق، تضمَّن الاحتفال بشهداء ثورة 25 يناير واعتصامًا للمطالبة بإقالة رئيس الجامعة ونوابه. وعلَّق الطلاب صور الشهداء في أماكن بارزة بمداخل الجامعة، فيما وضعت لوحة شرف كبيرة على المدخل الرئيسي، تضمن أسماء الشهداء وتاريخ استشهادهم. وصمَّم طلاب كلية الهندسة نصبًا تذكاريًّا لشهداء ثورة 25 يناير بعد الإعلان عن مسابقة على مستوى جامعة الزقازيق لتصميم النصب التذكاري، وتمَّ تكريم الطلاب الذين شاركوا في حملة تجميل الكلية، والطلاب الذين شاركوا في تصميم النصب. ونظَّم طلاب الإخوان المسلمين بكلية التربية مؤتمرًا طلابيًّا في أحد مدرجات الكلية؛ احتفالاً بالثورة، وتكريمًا ووفاءً للشهداء؛ الأمر الذي تكرر في كليتي التجارة والهندسة، وطاف عددٌ من الطلاب بشكل فردي أرجاء الجامعة يحملون صور الشهداء.  الطلاب أثناء اعتصامهم واعتصم نحو 150 طالبًا وطالبة بكلية العلوم أمام مقرِّ الكلية، وقرَّروا الاستمرار في الاعتصام لحين الاستجابة لمطالبهم، والتي تشمل إقالة الدكتور أحمد شندية عميد الكلية ووكلائه، وحاول بعض المسئولين بالجامعة وأفراد الأمن الإداري إقناع الطلاب بضرورة فضِّ الاعتصام؛ لحين نظر رئيس الجامعة في مطلبهم، ولكنَّ الطلاب رفضوا مغادرة المكان، مؤكدين استمرارهم في الاعتصام.  وأشار الطلاب المعتصمون إلى أن سبب الاعتصام هو سوء أوضاع الكلية، وإهدار المال العام بها, وارتفاع سعر الكتاب الجامعي, وتردِّي الخدمات العامة بالكلية, وانتشار الواسطة والمحسوبية, وتعنُّت العميد ضدَّ الطلاب. وفي نفس السياق جدَّد الطلاب دعوتهم إلى اعتصام حاشدٍ اليوم، أمام مبنى رئاسة الجامعة؛ للمطالبة بإقالة د. ماهر الدمياطي رئيس الجامعة ونوابه، خاصة د. أحمد الرفاعي بهجت نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والمعروف بفساده. وردَّد الطلاب هتافات تندد باستمرار وجود الدكتور ماهر الدمياطي في مبنى رئاسة الجامعة، رغم صدور قرار المجلس الأعلى للقوات المسلحة والحاكم العسكري لمحافظة الشرقية بإقالته في أول أيام الدراسة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل