المحتوى الرئيسى

«الفيفا» يهدد بتجميد عضوية زاهر وعبدالغنى بسبب لاعب منتخب الشباب

03/09 09:29

هدد الاتحاد الدولى لكرة القدم «الفيفا» بتجميد عضوية سمير زاهر، رئيس اتحاد الكرة، ومجدى عبدالغنى عضو مجلس الإدارة، المشرف على لجنة شؤون اللاعبين، وإحالتهما للتحقيق فى حالة عدم الرد فى موعد أقصاه يوم 15 مارس الجارى على الشكوى المقدمة من محمد مجدى لاعب منتخبى الشباب والأوليمبى، والتى اتهم فيها زاهر وعبدالغنى بإهدار حقه فى القيد خلال فترة الانتقالات الشتوية فى يناير الماضى ضمن قائمة فريق طنطا بدعوى انتهاء فترة الانتقالات. كان اللاعب قد تواجد فى مقر الفيفا خلال الأيام الماضية وقدم الشكوى عن طريق محاميه أمريكى الجنسية «جون داريا»، كما تقدم ببلاغ آخر للنائب العام يطالب فيه بالتحقيق فى الضرر الذى لحق به جراء عدم قيده رغم أن لجنة شؤون اللاعبين وافقت على قيد الثنائى محمود صلاح لاعب المحلة و«داسيلفا» لاعب الأهلى. ووفقاً للاعب نفسه، فإنه طالب بالتحقيق مع سمير زاهر بصفته رئيس اتحاد الكرة ومجدى عبدالغنى، الذى منع قيده، وأضاع عليه فرصة الانضمام لنادى طنطا رغم عدم انتهاء موعد القيد الثانى، فى الوقت الذى سمح فيه عبدالغنى بقيد الثنائى محمود صلاح فى قائمة غزل المحلة وداسيلفا لاعب الأهلى الجديد رغم أنهما تقدما بطلب القيد بعد الطلب الذى تقدم به للجنة شؤون اللاعبين. وأوضح مجدى أنه تقدم بطلب القيد يوم 6 يناير الماضى، وأن عبدالغنى طلب منه الحضور إلى لجنة شؤون اللاعبين يوم 8 من نفس الشهر، وعندما حضر أبلغه بأن باب القيد تم إغلاقه باعتباره لاعباً تحت السن، وسيتم قيده فى الأسبوع الأول من يناير، وقال اللاعب إنه استسلم للقرار، واقتنع بمبررات عبدالغنى، لكنه فوجئ يوم 12 يناير بموافقة اللجنة على قيد داسيلفا فى قائمة الأهلى ومحمود صلاح فى قائمة المحلة، رغم أنهم حالة واحدة. من جانب آخر قدم محمود الشامى الثلاثاء  استقالة مسببة من اتحاد الكرة للمجلس القومى للرياضة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل