المحتوى الرئيسى

اوراسكوم: لا نستبعد التحكيم بالخلاف مع الجزائر

03/09 09:21

قالت شركة أوراسكوم تليكوم المصرية، التي يملكها رجل الاعمال المصري نجيب ساويرس، انها تأمل في تسوية نزاعها مع الحكومة الجزائرية حول شركتها الفرعية في الجزائر، واسمها جيزي ، لكنها لا تستبعد اللجوء الي التحكيم ملاذا أخيرا.وقال خالد بشارة الرئيس التنفيذي للشركة في مؤتمر اقتصادي ينظمه بنك مورجان ستانلي في برشلونة باسبانيا، ان هناك مناقصة دولية لاختيار مستشارين في الرابع والعشرين من هذا الشهروكانت الجزائر قد طلبت الشهر الماضي تعيين مستشارين لتقييم شركة الاتصالات الجزائرية جيزي ، التي تسعى الحكومة الجزائرية تأميمها، التي تعد أكبر مصدر لايرادات اوراسكوم.وتجري أوراسكوم حاليا مفاوضات لبيع جزء من أصولها الي مجموعة فيمبلكوم الروسية، في صفقة قد تنتهي في حال انجزت عن ظهور خامس أكبر شركة للهاتف المحمول في العالم.وقال بشارة ان أوراسكوم قد تلجأ للتحكيم بحلول الفصل الثاني من العام المقبل اذا لم تتصل الحكومة الجزائرية بها أو تحصل على السعر الذي تراه عادلا مقابل بيع جيزي ، وهو امر قد يستغرق من عامين الى أربعة أعوام.وأضاف بشارة أن التفاوض مع فيمبلكوم لا يتوقف على شمول وحدة جيزي ، كما ان أوراسكوم قد تبيع بعض أصولها بصرف النظر عن نتائج محادثاتها مع المجموعة الروسية.وتقدر مصادر في قطاع الاتصالات الجزائري قيمة وحدة جيزي بحدود مليارين الي ثلاثة مليارات دولار.الا ان الرئيس التنفيذي لفيمبلكوم يقول ان قيمة جيزي قد تصل الى نحو سبعة مليارات دولار.يشار الى ان ساويرس كان قد صرح في الثامن من الشهر الحالي بالقول ان فرص اتمام اندماج شركته مع المجموعة الروسية ما زالت غير واضحة بسبب المشاكل القائمة حاليا.وتقدر قيمة صفقة الاندماج، في حال اتمامها، بنحو 6,6 مليار دولار.وتملك اوراسكوم اصولا في بنجلادش وباكستان، حيث تدير شركة تلينور خدمات الهاتف المحمول، مما يثير مخاوف من ان الصفقة مع فيمبلكوم قد تواجه عقبات تنظيمية في هذين البلدين.وفي حال اتمام الصفقة ستملك الشركة الجديدة قاعدة مشتركين يقدر حجمها بنحو 174 مليون مشترك، موزعين في 20 بلدا في اوروبا واسيا وافريقيا وامريكا الشمالية، كما يقدر اجمالي الايرادات بنحو 21,5 مليار دولار.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل