المحتوى الرئيسى

اختناقات مرورية بطريقي الأوتوستراد وصلاح سالم

03/08 20:22

كتب- أيمن شعبان، أش أ: قام مئات الأقباط بقطع طريقي الأوتوستراد وصلاح سالم، الثلاثاء، تنديدا بحادث حرق كنيسة الشهيدين بأطفيح التابعة لمحافظة حلوان منذ عدة أيام، وللمطالبة بمعاقبة المتسببين في الحادث، وإقالة محافظي حلوان والمنيا.وأدى تجمهر الأقباط إلى حدوث اختناق مروري بأنحاء متفرقة بالقاهرة، وخاصة المتاخمة لطريقي طلاح سالم والأوتوستراد، وحدثت بعض الاحتكاكات والمشاجرات بين المتجمهرين والمارة الذين اعترضوا على قطع الطريق وتعطيل حركة المرور.إلى ذلك، واصل آلاف الأقباط اعتصامهم الثلاثاء أمام مبنى الإذاعة والتلفزيون بماسبيرو لليوم الرابع على التوالي احتجاجا على تدهور الأوضاع بقرية صول بأطفيح التابعة لمحافظة حلوان والاعتداء على كنيسة الشهيدين .وطالب المعتصمون بإعادة بناء الكنيسة في موقعها الأصلي وإعادة بناء مبنى الخدمات المجاور لها بالإضافة إلى تشكيل لجنة تقصي حقائق للتحقيق في هذه الأحداث ومحاسبة المسئولين عنها.ودعا المتظاهرون أيضا ضرورة وضع الضمانات اللازمة لتوفير الحماية للأقباط بالقرية وضمان عودتهم لمنازلهم وصرف تعويضات عن الخسائر التي تعرض لها الأقباط في هذه القرية.ونادي المعتصمون بأهمية تفعيل المواطنة والمساواة بين المصريين في كافة الحقوق بما في ذلك ممارسة الشعائر الدينية ، وبناء دور العبادة وسرعة الإعلان عن التحقيقات في أحداث دير الأنبا بيشوي وكشف المتورطين عن إطلاق الرصاص الحي على الرهبان وعمال الدير ، بالإضافة إلى وضع الضمانات الكافية لحماية الكنائس وممتلكات الأقباط خاصة في ظل الانفلات الأمني الذي تعيشه مصر حاليا.كما طالبوا بإقالة محافظي حلوان والمنيا لتعمدهما إشعال الفتنة الطائفية والإهمال في حماية الموطنين المصريين من المسيحيين.يشار إلى أن الدكتور عصام شرف رئيس حكومة تسير الأعمال، التقى عقب آدائه اليمين الدستورية الاثنين مع مجموعة من الأقباط المعتصمين أمام مبنى التليفزيون حيق قرر الإفراج عن القس متاؤس نصر، وأكد على محاسبة كافة المتورطين في حادث كنيسة أطفيح.ومن جانبه أكد اللواء حسن الرويني قائد المنطقة المركزية في تصريحات سابقة،، أنه لا تهاون في محاسبة كافة المتورطين في حادث حرق الكنيسة، وأنه ترك حرية قرار بناء الكنيسة في مكانها أو مكان آخر إلى المسئولين عن الكنيسة.اقرأ أيضا:الأقباط المعتصمون امام ماسبيرو يرفضون التحاور مع شرف 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل