المحتوى الرئيسى

خاص - "قناة فضائية" أحد الأسباب الهامة لثورة الشامي ضد اتحاد الكرة

03/08 20:16

ساق محمود الشامي عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة المصري، والذي تقدم باستقالته من منصبه مؤخراً، عدد من الأسباب التي جعلته في موقف خصومة مع "الجبلاية"، وهي التي تتعلق بالنواحي المالية وما يصدر بشأنها من قرارات داخل مجلس الإدارة. وكان الشامي قد تقدم باستقالته لعدم إقتناعه بقرارات اتحاد الكرة فيما يتعلق بالنواحي المالية، متهماً المجلس "ضمنياً" بإهدار المال العام. ورصد korabia.com بعض النقاط التي تحدث عنها الشامي في ملف مليء بالمستندات قدمه لصلاح حسني المدير التنفيذي لاتحاد الكرة، وينوي تقديمه غداً للمجلس القومي للرياضة. وكانت أولى النقاط التي تحدث عنها الشامي تتعلق بمزايدة اتحاد الكرة الأولى، والتي تم إلغائها رغم صحتها من وجهة نظره، مشيراً إلى أن ذلك حدث بسبب إحدى القنوات الفضائية التي كانت ستضرر من بنود المزايدة، وخاصة تلك التي تتعلق بحقوق البث الفضائي. وفي نقطة ثانية، أكد الشامي أنه يعترض بشدة على صرف مبلغ نصف مليون جنيه على طعام وشراب قدمته شركة أغذية يشك في أن أحد أعضاء المجلس يساهم فيها، وذلك لأحد فرق الناشئين لمدة شهرين، مؤكداً أن هذا الرقم مبالغ فيه بشكل كبير. كما ذكر الشامي في نقطة ثالثة، أن إجتماعات كانت محددة لمناقشة بيع حقوق البث الفضائي للدوري الممتاز "ب"، والدرجات الأدنى، غير أنها كانت تلغى في كل مرة، وذلك بسبب نفس القناة الفضائية التي تبث مباريات هذه الدوريات بالفعل. واعترض الشامي في ملفه على أغلب القرارات المالية للاتحاد، والتي تم اتخاذها بالأمر المباشر، وذلك دون مناقصات أو مزايدات، وهو ما يثير الريبة ويدفع للشك بوجود إهدار للمال العام.انضم إلى اصحاب كورابيا على الفيس بوك وشاركهم برأيك

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل