المحتوى الرئيسى

شيخ الأزهر والبابا شنودة يقرران زيارة أطفيح لتهدئة الأجواء

03/08 17:07

 أعلن جمال عبد الستار، عضو مجلس محلي مركز أطفيح، أن الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، والبابا شنودة "قررا زيارة قرية صول التابعة لمركز أطفيح، في محاولة لتهدئة الأجواء والسيطرة على الوضع بين المسلمين والمسيحيين في القرية، بعد أحداث الفتنة التي شهدتها القرية، وأسفرت عن مصرع اثنين وإصابة آخرين، وهدم كنيسة القرية، وإشعال النيران فيها".وقال الأنبا دانيال، راعي كنائس المعادي وطره والبساتين، أن ما يحدث الآن بين المسلمين والمسيحيين "خسارة كبيرة، وضياع ما نتج عن ثورة 25 يناير في أحداث كنيسة أطفيح"، مضيفا لـ"الشروق" أن ثورة 25 يناير "تجمع فيها المسلمون والمسيحيون يدا واحدة، والآن تحدث انقسامات"، مؤكدا أن هذا "خطر على مستقبل الوطن، ولا بد من عودة المحبة لكي تنموا مصر بأيدي أبنائها".وأصدر محافظ حلوان قدري أبو حسين، قرار بتأجيل الدراسة للمراحل التعليمية الثلاثة الابتدائي والإعدادي والثانوي بقرية صول خوفا على حياتهم، على أن تبدأ الدراسة الأسبوع المقبل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل