المحتوى الرئيسى

الفلسطينيون يرفضون الحديث عن خطة سلام مؤقتة

03/08 21:20

رفض الفلسطينيون أى محاولة من جانب رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتانياهو، لاتخاذ أية خطوات مؤقتة نحو السلام، بعد تجميد المفاوضات التى ترعاها الولايات المتحدة، معللين أنه يحاول التهرب من التزاماته تجاه عملية السلام من خلال الحديث عن اقتراحات جديدة. ونقلت وكالة "رويترز" للأنباء عن نبيل أبو ردينه، المتحدث باسم الرئيس الفلسطينى محمود عباس أبو مازن، قوله: "إذا كان نتانياهو جادا فليوقف المستوطنات ويبدأ المفاوضات على الفور". وأضاف أبو ردينة أن أى محادثات تُجرَى لا بد أن تركز على إقامة دولة فلسطينية على حدود 67، مشدداً على أن أية خطة أخرى هدفها إضاعة الوقت. وكان وزير الدفاع الإسرائيلى إيهود باراك قد قال اليوم، الثلاثاء، إن نتانياهو قد يقترح إقامة دولة فلسطينية بحدود مؤقتة وهى فكرة يرفضها الزعماء الفلسطينيون. يُذكَر أن مفاوضات السلام المباشرة قد بدأت فى واشنطن فى سبتمبر من العام الماضى، ثم توقفت بعدها بأسابيع عندما رفض نتانياهو تمديد وقف جزئى للنشاط الاستيطانى فى الضفة الغربية، متهماً الفلسطينيين بوضع شروط مسبقة للتفاوض.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل