المحتوى الرئيسى

واردات الهند من النفط الايراني تواجه مخاطر بسبب أزمة المدفوعات

03/08 15:15

نيودلهي (رويترز) - ستواجه واردات الهند من النفط الخام الايراني مخاطر من ابريل نسيان عندما سيحل استحقاق مدفوعات شحنات يناير كانون الثاني وقال مصدر حكومي يوم الثلاثاء ان نيودلهي تواجه صعوبات في ايجاد وسيلة دائمة لدفع ثمن شحنات النفط الايرانية.وقال البنك المركزي الهندي في ديسمبر كانون الاول انه لم يعد من الممكن تسوية المدفوعات الايرانية باستخدام نظام مقاصة تديره بنوك مركزية اقليمية وامتدحت واشنطن هذه الخطوة التي قد تعرقل واردات تبلغ نحو 400 ألف برميل يوميا.وقال مصدر حكومي هندي مطلع طلب عدم الكشف عن هويته "عقدنا اجتماعا أمس لمناقشة الموضوع. نعمل لحل المشكلة. لكنها لم تحل بعد."ودفعت الهند 1.5 مليار يورو (2.08 مليار دولار) لتسوية مستحقات واردات نفطية من ايران قبيل تفجر المشكلة لكن لم يتم حتى الان ايجاد حل دائم لهذه الازمة.وتسمح ايران بدفع ثمن شحناتها خلال فترة تصل الى 90 يوما وتستحق مدفوعات شحنات يناير الماضي بنهاية الشهر الحالي.وقال وزير المالية الهندي براناب موكيرجى الشهر الماضي عقب اجتماع مع نظيره الايراني ان الهند تعمل لايجاد الية عبر البنك المركزي الالماني لتسريع مدفوعات شحنات النفط المستوردة من ايران.وايران هي ثاني أكبر بلد مورد للنفط الى الهند بعد السعودية وهي لم توقف شحناتها النفطية للهند رغم الغاء الدفع من خلال اتحاد المقاصة الاسيوي.وتقدر قيمة صفقات النفط مع ايران بحوالي 12 مليار دولار سنويا.واستوردت الهند 424 ألف برميل يوميا من النفط من ايران في 2009-2010 ونحو 178 ألف برميل يوميا في الفترة من ابريل الى سبتمبر أيلول.وتستورد الهند ثالث أكبر مستهلك للنفط في اسيا ما يزيد على ثلثي احتياجاتها النفطية وتعتمد بكثافة على شحنات من الشرق الاوسط لدفع عجلة اقتصادها الذي ينمو نحو تسعة بالمئة سنويا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل