المحتوى الرئيسى

   08-03-2011   بالفيديو.. حافظ الميرازي لتامر أمين: شرف الإعلامي زي عود الكبريت، وأنت اخترت إرضاء أنس الفقى وسوزان وجمال مبارك  لمياء حسام الدين :

03/08 14:52

شهد برنامج "مصر النهاردة" مواجهة ساخنة بين الإعلامي حافظ الميرازي وتامر أمين، بعدما اتخذ الأول قيادة دفة الحوار لنقد سلبيات المذيع تامر التي تزامنت مع الأداء أثناء ثورة 25 يناير.في بداية الحوار، أكد الميرازي أن التليفزيون المصري مازال تحت الوصاية حتى الآن، وأكبر دليل علي ذلك أنه لم يتم الاستعانة بالإعلاميين الكبار المعارضين للنظام السابق مثل حمدي قنديل.وندد الميرازي بأسلوب تامر في إدارة الحوار أثناء الثورة، الذي كان يرفع شعار "أنا الدولة والدولة أنا"، أي أنه يدعم دوماً من هم في السلطة، دون وضوح لاتجاهاته السياسية، وهذا الأمر جعل الكثيرين ينقلبون على تامر أمين، فحاول تامر الرد على ذلك بأن الاتهام بأنه فضل اختيار العمل في التليفزيون المصري، وأن برنامج "البيت بيتك" وعقبه برنامج "مصر النهاردة" كانت لهما سياسة تتعارض مع كل البرامج التي تذاع علي القنوات المصرية، ليعيد المشاهد المصري لمشاهدته بدلا من الاتجاه إلى الفضائيات.ولكن الميرازي عاد ليؤكد لتامر، أن اختياراته الإعلامية كانت منحازة للطبقة السلطوية مثل أنس الفقي وجمال وسوزان مبارك، فرفض تامر هذا الاتهام قائلا إن النقد الموجه له يأتي بأنه موظف في التليفزيون الحكومي علي عكس زملائه الآخرين "محمود سعد" و"خيري رمضان" لأنهما في الأصل صحفيان، وشدد أنه كان يصفق للمعارضة إذا أحسنت الأداء وأيضا يحيي الحكومة إذا أتقنت عملها.واستكمل أنه من أكثر الإعلاميين في التليفزيون الذين كانوا يطالبون باستضافة الإخوان المسلمين، الأمر الذي قوبل دوما بالرفض من جانب الوزير، باعتبار إنها جماعة محظورة، ولذلك فأول ضيوفه بعد ثورة 25 يناير كان عضو الإخوان البارز "سعد الكتاتني".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل