المحتوى الرئيسى

   08-03-2011   محمد نجاتي في مسلسلي"إحنا الطلبة" و"الحكر"  نسمة الحسيني :

03/08 13:54

صرح الفنان محمد نجاتي أنه يشارك في بطولة مسلسل " إحنا الطلبة " حيث يقوم بدور شاب ثري يدعي لؤي يمر بنكبة اقتصادية تحوله لشخص فقير ولا يجد أمامه سوى الاتجاه الى السرقة مع مجموعة من أصدقائه الذين يكوّنون تشكيلا عصابيا من خلاله نتعرف على بيئة وشخصية ونشأة كل واحد منهم والمصير الذي يلقاه نتيجة اختياره .وأوضح نجاتي أن المسلسل لاعلاقة له بفيلم "إحنا التلامذة" ، كما أن التناول هنا مختلف والشئ الوحيد المشترك هو أن الأبطال مجموعة طلاب يقومون بأعمال إجرامية .وأشار الى أن المسلسل يسلط الضوء على موضوعات مهمة منها قضية الثأر التي يطرحها هنا من منظور مختلف وهو أن هناك بعض الشخصيات في الصعيد ترفض الثأر وتعتبره سببا في ظلم بعض الأشخاص ، فضلا عن موضوعات أخرى مثل الفقر والمحسوبيات والأمور التي تضطر بعض الشباب الى الانحراف ، والقروض التي تؤخذ من البنوك وغيرها من المشكلات حيث يقدم المسلسل بروح 2011 بكل ما تحمله هذه الأيام من من مشكلات لفئات المجتمع المختلفة .وأكد أنه يرفض اعتبار المسلسلات المنقولة عن أفلام قديمة إفلاسا إبداعيا ، وإنما يتخوف فقط من أن نصل الى الوقت الذي لا نجد فيه قصصا نقدمها وأن يزيد الاتجاه نحو هذه النوعية بما لايجعل المؤلفين يخلقون أفكارا جديدة .من ناحية أخرى صرح نجاتي أنه يشارك في مسلسل " الحكر" ويجسد شخصية بلطجي من حارة شعبية ، وأكد على سعادته بأن يقدم في عام واحد شخصيتنين متناقضتين من طبقات اجتماعية مختلفة .على الجانب الآخر أكد نجاتي أنه لن يفكر أبدا في العودة لتقديم مسلسل "مداح القمر" الذي كان سيقدم فيه السيرة الذاتية للموسيقار بليغ حمدي قائلا " الجهة المنتجة للمسلسل ماطلت معي كثيرا وهو ما كبدني خسائر مادية ومعنوية حيث مكثت في بيتي سنتين لا أعمل بسبب اعتذاري عن أعمال كثيرة تمسكا بهذا المسلسل لذا تنازلت عن حلمي في تجسيد هذه الشخصية التي أتمنى أن تخرج للنور في عمل فني يجسده ممثل غيري لأني مؤمن بأهمية مسلسلات السير الذاتية لأنها بمثابة مرجع وتوثيق لشخصيات مهمة وتوصيلها للأجيال الجديدة ليقتدوا بتاريخها " .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل