المحتوى الرئيسى

مقتل مسؤول محلي مفترض في القاعدة بجنوب اليمن في عملية ثار قبلي

03/08 13:15

عدن (ا ف ب) - قتل قيادي محلي مفترض في تنظيم القاعدة يدعى عمر المعلم في محافظة شبوة بجنوب اليمن على يد مسلحين ثأروا لاغتيال ضابط من قبيلتهم، حسب ما أفاد موقع وزارة الدفاع اليمنية الثلاثاء.كما اصيب ضابط في الاستخبارات في محاولة اغتيال نفذتها القاعدة في محافظة ابين الجنوبية.ونقل موقع وزارة الدفاع عن مصدر محلي قوله ان عمر المعلم قتل على يد قبيلة آل عمر بمديرية بيحان في شبوة "انتقاما لمقتل الضابط المساعد في تحريات البحث الجنائي عاتق محمد العمري الذي قامت عناصر ارهابية من تنظيم القاعدة باغتياله منتصف كانون الثاني/يناير الماضي".من جهته قال مصدر من اقرباء المعلم لوكالة فرانس برس ان "مسلحين مجهولين اقدما على قتل المعلم امس الاثنين أثناء تواجده في مكتبه الخاص حيث يعمل مأذونا شرعيا في بلدة ميفعة" في شبوة.ونفى المصدر اي صلة للمعلم شخصيا بالقاعدة الا ان اثنين من ابنائه منضويان في صفوف التنظيم.ومن جهة اخرى، اصيب ضابط في الاستخبارات بجروح اليوم الثلاثاء اثر محاولة اغتيال دبرها عناصر القاعدة في مدينة زنجبار عاصمة محافظة ابين الجنوبية، حسبما ذكر مسؤول امني لوكالة فرانس برس.وقال المسؤول "ان عناصر القاعدة اطلقوا عدة طلقات على الرائد محمد على منصور صمغه أثناء خروجه من مقر الاستخبارات في زنجبار ما ادى الى إصابته بالساق".وصغمه ضمن قائمة اعلنت عنها القاعدة في تشرين الاول/اكتوبر وتضم مسؤولين امنيين اعتبرهم التنظيم "هدفا مشروعا للقتل".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل