المحتوى الرئيسى

> «موظفو» التنمية الزراعية يعتصمون بمكاتبهم خوفًا من سرقة أو إحراق ملفات التعدي علي أراضي الدولة

03/08 22:06

فيما قرر اللواء إبراهيم العجمي المدير التنفيذي لهيئة مشروعات التعمير والتنمية الزراعية، نقل موظفي إدارة الملكية والتصرف من مكاتبهم لأماكن أخري، قرر عدد كبير من موظفي الهيئة، خاصة بإدارة الملكية والتصرف برئاسة المهندس هشام فاضل، الاعتصام داخل مكاتبهم اعتراضًا علي قرار رئيس الهيئة. وقال الموظفون بالإدارة المركزية للملكية والتصرف إن الإدارة تستحوذ علي جميع الملفات والعقود الخاصة بأراضي الدولة والمخالفات التي تم رصدها ضد كبار رجال الأعمال وعدد من مستشاري الوزير السابقين، واعتبروا قرار رئيس الهيئة غير مفهوم. وحذروا من إخلاء المكاتب دون قرارات استلام أو تسلم للملفات، خاصة أن القرار من شأنه ضياع العديد من الملفات التي تخص رجال الأعمال، وأكدوا تخوفهم من تكرار سيناريو مشهد سرقة ملفات أمن الدولة بالهيئة وحرقها. وأوضح الموظفون أن هناك مخالفات خطيرة حدثت في الفترة الماضية في عمليات تقنين أراضي الدولة، وتسهيل استيلاء بعض رجال الأعمال المقربين من المهندس مدحت المليجي رئيس اتحاد مصدري الحاصلات البستانية السابق، والممنوع من السفر حاليًا، باعتباره عضوًا بالمجلس التنفيذي بهيئة التعمير والتنمية الزراعية، وعضو لجنة تطوير الهيئة، الذي استقدم المهندس هشام فاضل كرئيس لإدارة الملكية والتصرف لإنجاز الملفات وتسهيل إجراءات التقنين بالمخالفة للقوانين والقواعد المتبعة، بعد رفض المهندس أيمن المعداوي المدير التنفيذي، ورئيس الإدارة المركزية للملكية والتصرف تنفيذ مطالب مستشار الوزير مدحت المليجي بهذا الشأن خاصة تقنين وضع أصحاب المنتجعات السياحية بطريق مصر ــ الإسكندرية الصحراوي، التي يملكها رجال أعمال منهم، محمود الجمال صاحب منتجع «صن سيت» وسليمان الأشقر صاحب شركة الثورة الخضراء وفوزي السيد صاحب منتجع «وادي النخيل»، الذي يملك فيه رئيس مجلس الوزراء الأسبق الدكتور أحمد نظيف بعض الفيللات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل