المحتوى الرئيسى

من القلب

03/08 12:50

يخطيء من يظن أن العقيد معمر القذافي في طريقه للخروج من ليبيا بعد الثورة العنيفة الشاملة ضده فالعقيد متمسك بالبقاء في طرابلس وفي ليبيا كلها.والبعض اعتقد أن العقيد قد أدرك أخيراً أن الشعب الليبي تمرد وثار ويريد التحرر منه.ولكن العقيد قال في حديث لتليفزيونات الغرب:- الشعب الليبي يحبني!ويبدو أن القذافي يعشق أغاني أم كلثوم ويؤمن ويتمسك بها عندما تقول:"أصل الحب عندي حاجة تانية"!فالحب عند العقيد أن يطلق الرصاص علي شعبه ويقذفه بالقنابل.والحب عند الشعب الليبي أن يثور علي الزعيم ويحرر البلاد مدينة بعد الأخري.. منه.والدليل علي أن العقيد متمسك بالبقاء في ليبيا أنه بعد أن تحررت مدن شرق ليبيا أمر بقذفها بالقنابل من طائرات المرتزقة.أما المدن القريبة من طرابلس مثل الزاوية فقد هاجمتها قوات المرتزقة في السادسة صباحاً لتأخذ المحتجين المتمردين علي غرة في وقت مبكر.. ولكنها لم تنجح ولم تستطع إلا أن تقتل بقنابل الغازات ألف مناضل في مدن الشرق الليبي.وكان كثيرون يعتقدون أن العقيد باق في طرابلس وحدها ولكن الغارات التي يشنها علي مدن ليبيا شرقاً وغرباً تقطع بأنه يظن أنه يستطيع أن يمد نفوذه إليها مرة أخري وأنه يستطيع استعادتها مرة أخري.وقد نجحت المدن المحررة شرقاً وغرباً في أن تصد هجمات القذافي ولكنه يظن أنه بأمواله يستطيع أن يجند مرتزقة وطيارين آخرين وجنوداً أفارقة ليسترد ما فقده من مدن.وأفكار القذافي هذه تؤكد أنه لن يستسلم بسهولة لما جري في ليبيا وأنه سيبقي كما قال أو يموت فوق التراب الليبي!  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل