المحتوى الرئيسى

الإضرابات تطول لاعبي المصري والاتحاد السكندري

03/08 07:48

القاهرة - خاص (يوروسبورت عربية) تتواصل الإضرابات والاعتصامات داخل الأوساط المصرية، عقب الثورة التي أطاحت بنظام الرئيس السابق حسني مبارك، لكن هذه المرة طالت لاعبي كرة القدم. ففي بورسعيد، قرر السويسري آلان غيغر المدير الفني للمصري إلغاء تدريبات الفريق الاثنين بسبب تمرد عدد كبير من اللاعبين وصل عددهم إلى 20 لاعبا. وحضر غيغر ومعاونيه الاثنين إلى ستاد بورسعيد لقيادة التدريبات إلا أنهم فوجئوا بغياب عدد كبير من اللاعبين اعتراضا على عدم صرف مستحقاتهم المالية الأمر الذي دفع غيغر لإلغاء المران، وفرض غرامة مالية على اللاعبين المتغيبين قيمتها 10 آلاف جنيه. وتعاني معظم الأندية المصرية من أزمات مالية طاحنة بسبب توقف المسابقة منذ أكثر من شهر على خلفية الثورة، ما استدعى توقف عوائد البث التليفزيوني وإيرادات المباريات كذلك. وتشهد المدن المصرية يوميا وقفات احتجاجية واعتصامات فئوية للمطالبة بزيادة الأجور أو تعديل بعض اللوائح أو التخلص من أفراد النظام السابق. وفي الإسكندرية، اضطر الجهاز الفني للاتحاد السكندري لإلغاء المباراة الودية أمام الرجاء بمرسى مطروح والتي كان مقررا لها الثلاثاء، لامتناع اللاعبين عن المشاركة في تدريب الاثنين إثر طردهم من منازلهم لعدم سداد الإيجار الشهري نظرا لعدم حصولهم على بدلات السكن. ويعاني نادي الاتحاد من ضائقة مالية على إثر استقالة رئيسه محمد مصيلحي الذي تمت الإطاحة به باعتباره أحد رجال الحزب الوطني الحاكم سابقا، لكن رحيله وضع "زعيم الثغر" في موقف حرج. ويحتل الاتحاد المركز الأخير في جدول ترتيب الدوري الممتاز المتوقف حاليا برصيد 11 نقطة متأخرا بفارق نقطتين عن سموحة. من ياسين نبيل

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل