المحتوى الرئيسى

المعتصمون الأقباط أمام ماسبيرو يتوصلون لاتفاق مع الجيش ويناقشون فض الاعتصام

03/08 11:46

كتب – خليل أبو شادي :قرر عدد كبير من المعتصمين الأقباط فض اعتصامهم أمام ماسبيرو بعد توصلهم إلى اتفاق مع القوات المسلحة يقضي بالبدء في إعادة بناء الكنيسة التي تم هدمها في اطفيح اعتبارا من صباح غد الثلاثاء في مكانها الأصلي، وسيقيم اثنان من الكهنة الصلاة في مقر الكنيسة صباح الغد، بعدها يبدأ البناء، واقترح ضابط بالجيش أن يتم إعادة من خرجوا من منازلهم بعد إحراقها خلال أسبوع وهو ما رفضه المعتصمون، فتدخل، أحد القساوسة واقترح حلا وسطا بإعادتهم بحلول يوم الجمعة المقبل. وقال إنه في حال عدم حدوث ذلك فإنهم سيدعون مظاهرة مليونية أمام ماسبيرو ووسط القاهرة. وفور التوصل إلى هذا الاتفاق، بدأ جانب من المعتصمين في فض اعتصامهم.وكان أكثر من 15 ألف من المواطنين الأقباط قد أعلنوا اعتصاما أمام التليفزيون  احتجاجا على واقعة هدم كنيسة اطفيح .. وحمل عدد كبير من المتظاهرين البطاطين في إشارة إلى نيتهم البقاء في اعتصام مفتوح . وشكل المعتصمون حركة ماسبيرو ضد الطائفية وأعلنوا مجموعة من المطالب لفض اعتصامهم .وطالب المعتصمون الذين ملئوا المنطقة المحيطة بكورنيش النيل بماسبيرو وصولا إلى ميدان عبد المنعم رياض بالتحقيق في واقعة حرق وهدم الكنيسة و طالب المتظاهرون بعودة الأمن فورا إلى الشارع ، و تنفيذ قرارات الجيش ببناء كنيسة أطفيح ودار خدمات مار جرجس المجاورة لها  وتشكيل لجنة تقصي حقائق حول ما جرى و محاكمة المجرمين ، وإقالة محافظي المنيا وحلوان باعتبارهم المسئولين عن زيادة الأحداث الطائفية بالمحافظتين وتفعيل مبدأ المواطنة عن طريق المساواة بين المصريين في ممارسة الشعائر وبناء الكنائس وتوفير الضمانات لحماية الأقباط الذين تم تهجيرهم من قرية صول بأطفيح وعودتهم لمنازلهم وصرف تعويضات ملائمة لهم والكشف عما تم في التحقيقات بشأن أحداث دير الأنبا بيشواي الذي تم فيه إطلاق الرصاص الحي على الرهبان وإعلان المسئولين عن ذلك و التصريح ببناء وترميم الكنائس دون تصاريح من أمن الدولة وكذلك وقف التفرقة على أسس طائفية .وردد المتظاهرون  الذين قطعوا طريق الكورنيش وكوبري 6 أكتوبر ومحور 26 يوليو  هتافات تطالب بإنهاء التفرقة والاضطهاد على أساس الدين وهتفوا المحافظ باطل والاضطهاد باطل .. فيما ردد المتظاهرون هتافات ارفع راسك فوق أنت قبطي  ..والجيش المصري فين الشعب القبطي اهوه .ووقفت مجموعة من المواطنين أمام النيل هيلتون ورفعوا شعارات ضد الطائفية وضد استهداف أماكن العبادة .. ثم ما لبثوا أن انضموا للاعتصام .مواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل