المحتوى الرئيسى

جيش القذافي‮ ‬يواصل الهجمات المضادة ومخاوف من صراع طويلقوات النظام تتقدم شرقا نحو رأس لانوف والسكان‮ ‬يهربون خوفا من المعارك

03/07 23:19

السلطات الليبية تعرض إجراء حوار مع الثوار والمعارضة تصر علي التنحي‮ ‬واصلت قوات الزعيم الليبي معمر القذافي هجماتها المضادة ضد بلدات واقعة تحت سيطرة المحتجين مما‮ ‬يزيد المخاوف من ان ليبيا تتجه صوب حرب اهلية‮. ‬وذكرت وكالة رويترز ان قدرة قوات القذافي علي استعادة نشاطها في وجه المعارضة المسلحة وقدرتها علي شن هجمات مضادة اثارت احتمال ان تكون ليبيا المصدرة للنفط تتجه صوب صراع طويل‮. ‬وتقدمت قوات القذافي‮ ‬صوب ميناء راس لانوف الواقع تحت سيطرة المحتجين في‮ ‬هجوم مضاد امس أرغم السكان علي الفرار والمحتجين علي اخفاء أسلحتهم في‮ ‬الصحراء‮. ‬وقال شهود عيان ان‮ ‬غارة جوية استهدفت الميناء النفطي الاستراتيجي رد عليها الثوار بقصف مدفعي مضاد للطيران‮. ‬وكانت السيطرة علي راس لانوف مثلت انتصارا كبيرا للمحتجين‮ ‬يوم الجمعة الماضي الا أن تقدمهم صوب بلدة سرت مسقط رأس القذافي‮ ‬علي الطريق المؤدي‮ ‬الي طرابلس توقف عند بن جواد حيث تقهقر الثوار‮  ‬اثر تعرضهم لاطلاق نيران‮. ‬وأجلي صحفيون من فندق راس لانوف الرئيسي‮ ‬قبيل الفجر بعد أن حذرهم العاملون هناك قائلين ان ليس بإمكانهم ضمان سلامتهم ولم‮ ‬يقابل الصحفيون سوي عدد قليل من المحتجين الذين بدا عليهم بشكل واضح القلق عند نقطتي‮ ‬تفتيش في‮ ‬طريقهم خارج الميناء النفطي‮ ‬متجهين شرقا‮. ‬وقال احد المحتجين ان المعارضين المسلحين‮ ‬يعيدون الانتشار في‮ ‬الصحراء للاعداد لمحاولة استعادة بن جواد.ولكن علامات التوتر بين المحتجين عند نقاط التفتيش حلت محل الشعور بالثقة الذي‮ ‬كان سائدا بينهم من قبل وقالوا ان العائلات تفر من راس لانوف وبن جواد للابتعاد عن أي‮ ‬ضرر محتمل.ويحاول بعض السكان التوجه‮ ‬غربا الي ما بعد بن جواد التي استعادتها قوات القذافي علي الرغم من تحذيرات الثوار.وذكرت مصادر طبية ان ‮٢١ ‬شخصا قتلوا واصيب اكثر من ‮٠٦ ‬اخرين في المعارك التي دارت قرب بن جواد‮ ‬غرب راس لانوف‮. ‬واضافوا ان المعارك في مصراتة امس الاول اسفرت عن ‮١٢ ‬قتيلا و‮١٩‬جريحا‮. ‬وقال قادة المعارضة المسلحة ان قوات القذافي‮ ‬تعزز نفسها في‮ ‬سرت حيث‮ ‬يوجد أكثر من ‮٠٢  ‬ألف مقاتل‮. ‬وذكروا أنه توجد في‮ ‬المدينة قوات الساعدي‮ ‬ابن القذافي‮ ‬التي‮ ‬تضم أربعة ألوية اضافة الي أفراد قبائل مسلحين.ولا‮ ‬يفوت القذافي فرصة لوضع قواته في حالة تأهب مع تقارير‮ ‬يبثها التليفزيون الرسمي بشأن انتصارات ساحقة علي المعارضة المسلحة‮. ‬ويتمركز اعضاء اللواء ‮٢٣ ‬الليبي‮ ‬بقيادة خميس نجل القذافي عند نقاط تفتيش في العاصمة وفي محيطها‮.‬وفي‮ ‬غضون ذلك لوحت السلطات الليبية بغصن الزيتون الثوار‮. ‬وناشد جاد الله عزوز الطلحي وهو عضو بارز في المؤسسة الحاكمة في ليبيا زعماء المحتجين بدأ الحوار في اشارة واضحة الي امكانية استعداد القذافي للتوصل الي تسوية مع المعارضين‮  ‬ولم تشر المناشدة الي اي تنازلات قد تكون حكومة القذافي مستعدة لتقديمها‮. ‬الا ان المجلس الوطني الانتقالي الليبي‮ ‬اعلن انه ليس هناك مجال لحوار موسع مع حكومة القذافي وان اي‮ ‬محادثات‮ ‬يجب ان تكون علي اساس تنحي القذافي‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل