المحتوى الرئيسى

> اتحاد الكرة لم يخاطب الشئون القانونية والمالية للتحقيق في استقالة الشامي وتخفيض الرواتب

03/07 22:01

 بالرغم من إعلان اتحاد الكرة إحالة الاستقالة المسببة لمحمود الشامي عضو مجلس الإدارة إلي الشئون القانونية برئاسة المستشار عادل الشوربجي للتحقيق فيها إلا أن الأخير نفي ذلك شكلاً وموضوعًا، مؤكدًا أنه لم يصل إليه أي شيء في هذا الشأن بل إنه لم يتحدث معه أي شخص من مجلس الإدارة لا تشكل ودي ولا حتي رسمي.. الأمر لم ينته عند هذا الحد بل إن قرار مجلس الإدارة طالب بتخفيض رواتب العاملين باتحاد الكرة ومدربي المنتخبات لم يفعل أيضًا ولم يصل منه شيء إلي الإدارة المالية علي حد تأكيد إسماعيل الموجي المدير المالي الذي قال إنه لا يعرف شيئًا عن هذا الموضوع وأن رواتب الشهر الحالي تم صرفها بناء علي الكشوف الحالية دون تغيير وقد يتم تفعيل القرار والعمل به اعتبارًا من الشهر المقبل ولكن حتي الآن لا توجد لديه أوامر من مجلس الإدارة حتي الآن. وكان الموظفون قد تظاهروا أمس الأول ــ الأحد ــ بالجبلاية احتجاجًا علي ما يشاع بتخفيض رواتبهم.. الأمر الذي أصابهم بالاستياء في ظل توقف مسابقة الدوري العام، مما أدي إلي عدم وجود موارد مالية للجبلاية يعد توقف المزايدة والفضائيات والتليفزيون عن الدفع وهو الكلام الذي أكده إسماعيل الموجي حيث قال أرسلنا اليومين الماضيين خطابات إلي الجهات المدينة لاتحاد الكرة لنطالبهم بدفع ما عليهم وهي اتحاد الإذاعة والتليفزيون والتي تبلغ مديونيته 31 مليون جنيه 14 من الموسم الماضي و16.5 من العام الحالي. وأرسلنا أيضًا إلي المجلس القومي للرياضة والمدين للجبلاية بـ7 ملايين جنيه، وهي قيمة المباريات التي تبثها قناة النيل للرياضة فضائيًا التي تحملها المجلس القومي للرياضة بناء علي الأزمة التي كانت دائرة في ذلك الوقت بين اتحاد الكرة واتحاد الإذاعة والتليفزيون حيث أراد الأول فصل النيل للرياضة فضائيًا عن البث الأرضي، وهو ما رفضه التليفزيون في ذلك الوقت، وتوجد أيضًا 14 مليون جنيه أقساطًا متأخرة من القنوات الفضائية «دريم والحياة ومودرن كورة، ومودرن سبورت»، وفي نفس السياق عقد صلاح حسني المدير التنفيذي للجبلاية وعزمي مجاهد مدير إدارة الإعلام اجتماعًا مع الموظفين لتهدئتهم ووعدهم برفع مطالبهم إلي مجلس الإدارة برئاسة سمير زاهر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل