المحتوى الرئيسى

أما انتم تريدون إنهاء الانقسام بقلم الناشط السياسي /نائل الدسوقي

03/07 19:22

آهلا ...آهلا...أهلا لقد مل الشعب الفلسطيني وتلك القيادات التي ما كلت من اعتلاء المنابر الإعلامية من كلا طرفين الانقسام ليعبروا عن رغبتهم بإنهاء الانقسام ورفضهم له إنا المتابع للفضائيات وقنوات الأخبار وللأعلام يلاحظ أن كل طرف من طرفين الانقسام يؤكد انه احرص على إنهاء الانقسام من الطرف الأخر بينما المتابع للأحداث على الأرض في غزة والضفة يلاحظ أن كلا الطرفين لا يريد إنهاء الانقسام بدليل أن الانقسام ما زال قائم فكيف لكم أن تدعو بأنكم تريدون إنهاء الانقسام وانتم بأنفسكم المنقسمون إذا من الذي يقف عائقا في وجه المصالحة والوحدة وإنهاء الانقسام؟ لقد تأكد الشعب الفلسطيني أن هناك منتفعين من كلا الطرفين من هذا الانقسام المقيت وهو يتفانون من اجل أدامت هذا الانقسام حتى لا تتضرر مصالحهم الشخصية والفئوية الضيقة أما باقي الفصائل فهي منقسمة أيضا ما بين الوقوف إلى جانب كل طرف من طرفي الانقسام وفق مصالحهم الحزبية والشخصية وابتعد عن مصالح الجمهورالذى يعتبرون أنفسهم يعبرون عن مصالحه . وانأ هنا أتسال عن ما الذي قامت به هذه القوى والأحزاب من اجل الضغط على طرفي الانقسام لإنهائه . لقد اسكفو باعتلاء المنابر الإعلامية والتحدث عن ضرورة إنهاء الانقسام لأنه يشكل خطرا محدقا وكبير على قضية شعبنا وتضحياته الجسام واسمحوا لي بأن أوجه سوال أخر لقيادات هذه القوا هل انتم جاهزون لتضحوا بمصالحكم الشخصية والحزبية الضيقة وتتقدموا الصفوف وتقودوا الشارع في مظاهرات واعتصامات تنادى بالوحدة وإنهاء الانقسام وتتعرضوا لضرب والاعتقال أو حتى الموت في سبيل الوحدة الوطنية ؟ أم ستنتظرون أن ينتزع الشباب الفلسطيني زمام المبادرة الذي ما كلا من تقديم التضحيات في سبيل الوطن ومن ثمة تركبون الموجبة مثلما حاول البعض فعله فى ثورة مصر وتونس ولكن يقظة الشباب الثوار حالت دون ذالك أن الحراك الشعبي في الاراضى الفلسطينية يتجه نحو انتزاع زمام المبادرة من قبل الشباب غير متحزبين أو مأطرين كانوا هم الاحرا على تضحيات شعبهم وقضيته الوطنية لذلك أتوجه لكم بالنصيحة إلا تقفوا مكتوفي الايدى فهناك ملاحقات لهؤلاء الشباب من اجل وأد حركهم في مهده لذلك عليكم أن تقفوا إلى جانبهم قبل فوات الأوان ويفوتكم القطار ولا تحدو لأنفسكم مقعدا أو موطأ قدم في هذا المجد أو النصر فعليكم رعاية هذه التحركات وتوجيهها قبل اندلاعها وإلا تكونوا انتم وأحزابكم جزء من أهداف ثورة الشباب .. فمن يريد إنهاء الانقسام عليه أن يعمل من اجل ذلك . بقلم الناشط السياسي /نائل الدسوقي

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل