المحتوى الرئيسى

موظفو البريد والمترو وقناة السويس وطلاب الأزهر ينضمون لـ«الاحتجاجات الفئوية»

03/07 19:18

استمرت الاحتجاجات الاجتماعية، الاثنين، فى عدد من القطاعات تنوعت بين جامعة الأزهر وطلاب الثانوية الأزهرية وشركات النقل والسياحة وموظفى التنظيم والإدارة والبريد وعمال ورش مترو الأنفاق وعمال المناجم والمدرسين المؤقتين والممرضين وموظفى بنك الإسكندرية الذين طالبوا بفتح ملف خصخصة البنك وبيعه إلى مستثمر إيطالى، مع استمرار اعتصام أهالى النهضة المطالبين بشقق سكنية. واعتصم  العاملون بشركة الصعيد للنقل والسياحة بالاعتصام بفرع حلوان بسبب ما وصفوه بـ«نية» إدارة الشركة تصفية الفرع، مؤكدين أن الفرع يحقق مكاسب، مطالبين بضرورة رفع حافز الإيراد وصرف بدل تلوث وبدل وجبة 200 جنيه وبدل مخاطر 25%. مطالبين بضرورة التحقيق مع مسؤولى الشركة الذين يؤكدون تعرضها لخسائر، مشددين على ضرورة حل مجلس إدارة الشركة وحل النقابة. وفى السياق ذاته، اعتصم عشرات الباحثين العاملين بجامعة الأزهر داخل مقر المشيخة أمس للمطالبة بتسوية حالتهم الوظيفية بعد حصولهم على الماجستير والدكتوراة. وأكد المعتصمون لـ«المصرى اليوم»، أنه تم تعيينهم فى جامعة الأزهر فى وظيفة باحث تقديرا لتفوقهم العلمى حيث إنهم من أوائل الخريجين، وحصلوا على درجتى الماجستير والدكتوراة أثناء عملهم بالجامعة، ويريدون تسوية حالتهم الوظيفية من وظيفة باحث إلى عضو هيئة تدريس أسوة بزملائهم فى المراكز البحثية الأخرى ووفقا لقانون تنظيم الجامعات. وطلابيا، نظم طلاب الثانوية الأزهرية وقفة احتجاجية أمام مقر مشيخة الأزهر أمس، مطالبين بتخفيف المناهج الدراسة بسبب تأجيل الدراسة خلال الأسابيع الماضية. ورفع الطلاب شعار «الطلبة تريد تطوير التعليم»، وحددوا قائمة من المطالب على رأسها إصدار قرار رسمى بتأجيل موعد الامتحانات وترحيلها إلى شهر يونيو، ومنحهم إجازة يومين قبل كل امتحان وحذف أجزاء من المناهج أسوة بطلاب المدراس الحكومية العادية. واعتصم نحو 350 عاملا بمديرية التنظيم والإدارة بمحافظة الجيزة، للمطالبة بنقل تبعيتهم للجهاز المركزى للتنظيم والإدارة ومساواتهم بالعاملين فيه بدلا من تبعيتهم للمحليات. ومنع الموظفون سامية حامد وكيل الوزارة للجهاز المركزى للتنظيم والإدارة ومدير مديرية الجيزة ووكلاء المديرية من الدخول لمبنى المديرية، وذلك لتصديها للعمال ورفضها مطالبهم بشأن مساواتهم بالعاملين فى الجهاز. ومن جانبهم، واصل المعتصمون من أهالى النهضة والسلام اعتصامهم أمام مجلس الوزراء لليوم السادس على التوالى للمطالبة بشقق بدلا عن الخيام التى يعيشون فيها فى الصحراء فى مدينة النهضة التابعة لمحافظة القاهرة. وأكد الأهالى الذين يقترب عددهم من 300 أسرة على أنهم مستمرون فى الاعتصام حتى تتحقق مطالبهم والحصول على شقق يعيشون فيها لأنهم يعيشون فى 20 خيمة منذ أكثر من شهر. وقال عمر محمود أحد المعتصمين نحن مواطنون عاديون ونطالب بحقنا الشرعى فى مساكن. وأضاف: لا يستمع إلينا أحد ولا يريد أحد مساعدتنا. ونظم العاملون فى مكاتب البريد فى محافظتى الفيوم وكفر الشيخ اعتصاما داخل مكاتبهم، مشيرين إلى أنهم بصدد نقل الاعتصام إلى مقر الفرع الرئيسى بالعتبة، مطالبين بتحسين الرواتب وتثبيت المؤقتين وتغيير نظام الحافز. وفى السياق ذاته، أضرب العاملون فى ورش صيانة عربات مترو الأنفاق بمنطقة طرة محافظة حلوان احتجاجا على عدم تعيينهم بالشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق، رغم إصدار المهندس محمد الشيمى رئيس الشركة قراراً فى 17 من الشهر الماضى يقضى بتعيينهم فى الشركة. وقال إسلام أحمد فنى صيانة: على الرغم من إصدار رئيس الشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق قراراً بًتعيننا فإننا فوجئنا بوقف قرار التعيين رغم عملنا بالشركة منذ 15 عاما، مشيراً إلى أن عدد العاملين بورش طرة البلد يصل إلى 650 فنيا ومهندسا، وأن إضرابهم سيؤثر على سير القطارات. كما جدد المئات من عمال المناجم بالواحات البحرية اعتصامهم إحتجاجا على سوء أوضاعهم المعيشية وقلة الرواتب وعدم وجود بدل مخاطر، وطالبوا ببحث أوضاعهم، مؤكدين أنهم يعملون فى ظروف بالغة القسوة ولا يحصلون على الرعاية الكاملة فى ظل الأخطار التى يتعرضون لها. واعتصم نحو 150 من العاملين بجامعة 6 أكتوبر لليوم الثانى احتجاجا على ضعف رواتبهم. وفى المنوفية دخل نحو 600 من المدرسين العاملين بأجر فى مديرية التربية والتعليم فى اعتصام بمقر المديرية مهددين بالإضراب عن الطعام احتجاجا على عدم تعيينهم، أو تحرير عقود مؤقتة لهم. فيما واصل المقدم طاهر أحمد عبدالحافظ اعتصامه بمقر مركز شرطة بركة السبع احتجاجا على سوء التشغيل بمديرية أمن المنوفية وعدم الالتزام بتحديد ساعات عمل معينة. كما دخل جميع العاملين بوحدات وإدارات الطب البيطرى فى اعتصام مفتوح وإضراب عن العمل بمقر المديرية مطالبين بالمساواة مع الأطباء فى صرف حافز الأجر الإضافى بنسبة 100%. وفى الدقهلية واصل المئات من العاملين المؤقتين على الصناديق الخاصة بجامعة المنصورة اعتصامهم لليوم الثانى أمام مبنى إدارة الجامعة حتى تتم إقالة الدكتور أحمد بيومى شهاب الدين، رئيس الجامعة، وتثبيتهم طبقا للكتاب الدورى رقمى 2 و3 الصادر من الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة. كما واصل المئات من العاملين بشركة المنصورة للراتنجات أمس اعتصامهم لليوم الثالث على التوالى داخل مبنى الشركة للمطالبة بالتحقيق فى المخالفات التى شابت بيع الشركة للمستثمر الهندى. وفى الاسكندرية أضرب الأطباء والممرضات والعاملون، بقسم الطوارئ بمستشفى الأميرى الجامعى، احتجاجاً على غياب الأمن بالمستشفى، وطالبوا الإدارة بتوفير الأمن قبل العودة إلى ممارسة عملهم فى أعقاب تعرضهم لعمليات اعتداء على أيدى بلطجية. واعتصم العشرات من موظفى بنك الإسكندرية بالمقر الرئيسى للبنك بشارع صلاح سالم فى منطقة المنشية، للمطالبة بإعادة فتح ملف بيع البنك للجانب الإيطالى، واصفين المبلغ الذى تم البيع به بـ«البخس»، مشددين على ضرورة إعادة إدارة البنك إلى الجانب المصرى أسوة بما كان معمولاً به قبل عملية البيع. وفى المنيا تظاهر أمس مئات الأقباط أمام مديرية الأمن احتجاجا على عدم قيدهم فى الجداول الانتخابية رغم إنهاء الإجراءات المتعلقة بالقيد. طالب المتظاهرين اللواء ممدوح مقلد، مدير أمن المنيا بإدراج أسمائهم بالجداول حتى يتمكنوا من الإدلاء بأصواتهم فى التعديلات الدستورية. وفى الشرقية اعتصم نحو 1000 من موظفى هندسة الرى بمركز فاقوس للمطالبة بتثبيت عقودهم المؤقتة التى تتجدد سنويا. وتظاهر عدد من موظفى شركة كهرباء شمال الشرقية احتجاجا على سوء معاملتهم وعدم صرف مكأفاة شهراً لهم كانت الإدارة وعدتهم به، كما تظاهر الأطباء والعاملون بمديرية الطب البيطرى بالزقازيق للمطالبة بتنفيذ تطبيق الكادر الخاص. وفى الإسماعيلية استمر لليوم الثالث على التوالى اعتصام العاملين بالإدارات المختلفة بهيئة قناة السويس أمام مبنى الإرشاد مطالبين بتحسين أوضاع العاملين ومساواتهم فى المزايا المالية والخدمية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل