المحتوى الرئيسى

مسقط: قابوس يجري تعديلا واسعا على حكومته

03/07 17:16

مسقط، سلطنة عمان (CNN) -- في أحدث تعديل وزاري تشهده سلطنة عمان خلال أيام، أجرى السلطان قابوس بن سعيد، تعديلاً حكومياً كبيراً، طال العديد من الحقائب الاثنين، وذلك على خلفية الاحتجاجات الشعبية التي اجتاحت مناطق بالبلاد مؤخراً.وتفيد الأنباء أن السلطان أقال معظم الوزراء الذين طالب المحتجون بإقالتهم، أما فيما يتعلق بالمناصب الحكومية الأربعة التي يحتفظ بها السلطان لنفسه، وهي رئاسة الوزراء والخارجية والدفاع والمالية، فتشير تقارير إلى أنه تخلى عن وزارة المالية لشخصية لم تذكرها التقارير.تأتي هذه الخطوة في أعقاب موجة الاحتجاجات التي شهدتها سلطنة عُمان الأسبوع الماضي، والتي بدأت تأخذ منعطفا مهماً، مع انتشارها في مختلف المدن العُمانية.وكان قابوس قد أقال السبت، أهم وزيرين في حكومته، وهما الفريق أول علي بن ماجد المعمري، وزير المكتب السلطاني، والذي يُعد أكبر جهاز أمني في سلطنة عُمان، وعلي بن حمود البوسعيدي، وزير ديوان البلاط السلطاني.وقابل المعتصمون إقالة الوزيرين المعمري والبوسعيدي بفرح كبير، فيما تعالت الصيحات أمام مبنى مجلس الشورى، حيث يعتصم المئات منذ أسبوع، وكتب سليمان العبري في منتدى عماني "السلطان قابوس يبدأ حملة التطهير من الفساد."ويطالب المعتصمون والمحتجون بإصلاحات سياسية واقتصادية واجتماعية، ورفع مثقفون وكتاب عمانيون اعتصموا أمام مجلس الشورى في العاصمة مسقط، لافتات طالبوا فيها صراحة "بإقالة علي بن ماجد."إلا أن إقالة وزير ديوان البلاط السلطاني، على بن حمود البوسعيدي، كان مفاجئاً، فهو كان مندوب السلطان للتحاور مع المعتصمين في مدينة صحار، التي انطلقت فيها الشرارة الأولى للاحتجاجات العمانية.يشار إلى أن الاحتجاجات التي كانت قد اندلعت في ولاية صحار قبل أكثر من أسبوع، جوبهت بقوة من قبل قوات الأمن في البداية، ما أدى إلى سقوط قتيل وجرح قرابة عشرة أشخاص.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل