المحتوى الرئيسى

جيش جنوب السودان: 56 قتيلا على الاقل في اشتباكات مع ميليشيا

03/07 21:22

الخرطوم (رويترز) - قال جيش جنوب السودان يوم الاثنين ان 56 قتيلا على الاقل سقطوا في اشتباكات بين رجال ميليشيا وجنود الجيش في ولاية أعالي النيل بالجنوب قبل أربعة أشهر فقط على اعلان انفصال المنطقة.وأثارت موجة عمليات قتل جماعي في الاسابيع الاخيرة مخاوف بشأن الاستقرار في جنوب السودان المنتج للنفط واقليم أبيي الحدودي بين الشمال والجنوب المتنازع عليه والذي توجد به أيضا احتياطيات نفطية.وقال فيليب أجوير المتحدث باسم جيش جنوب السودان ان مسلحي الميليشيا قتلوا اثنين من جنود الجيش صباح يوم الاحد. وفي هجوم مضاد للجيش سقط 47 شخصا من الميليشيا وسبعة جنود قتلى.ويتوقع أن ينفصل جنوب السودان عن شماله في التاسع من يوليو تموز بعدما صوت أهالي الجنوب بأغلبية ساحقة لاعلان الاستقلال عن شمال السودان في استفتاء أجري في يناير كانون الثاني بموجب اتفاق السلام الذي أبرم عام 2005 وأنهى حربا أهلية استمرت عقودا.وكرر أجوير اتهامات بأن حكومة شمال السودان تسلح ميليشيات في محاولة لاثارة الفوضى في الجنوب قبل انفصاله ولمواصلة السيطرة على نفطه.وقال أجوير ان الميليشيا تتبع قبيلة الشيلوك الموجودة في المنطقة. واضاف انهم تلقوا أسلحة جديدة وهناك شبهات في انهم تصرفوا جميعا بالتنسيق مع الخرطوم. وقال انه يعتقد ان الوضع سيستمر في التصاعد.ونفى حزب المؤتمر الوطني في شمال السودان يوم الاثنين أي دور له في الاشتباكات.وقال ربيع عبد العاطي المسؤول بالحزب لرويترز انهم لو كانوا يريدون حقا العودة الى الحرب لما وقعوا على اتفاقية عام 2005 أو قبلوا الاستفتاء.واضاف انهم يأملون في قيام دولة قوية في الجنوب بعد الانفصال مضيفا انه اذا لم يكن الجنوب مستقرا فان الشمال لن ينعم بالاستقرار.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل