المحتوى الرئيسى

وصول موجة جديدة من المهاجرين الى جنوب ايطاليا

03/07 14:53

لامبيدوزا (ايطاليا) (رويترز) - وصل أكثر من ألف مهاجر بشكل غير شرعي فارين من الفوضى السياسية في شمال افريقيا الى جزيرة لامبيدوزا بجنوب ايطاليا على البحر المتوسط أثناء الليل.وانتهز المهاجرون -ومعظمهم قادم من تونس- فرصة الاحوال الجوية المواتية ووصلوا في أكثر من عشرة قوارب.ووصلت بعض القوارب الى شواطيء الجزيرة الصغيرة دون أي مساعدة في حين رصد خفر السواحل قوارب أخرى ونقلوا ركابها.وحتى الان لا يعتقد أن أيا من المهاجرين تحرك من ليبيا ذاتها ولكن مسؤولين ايطاليين يخشون هجرة جماعية من مستعمرتها السابقة اذا زادت الاوضاع سوءا هناك.ومن لامبيدوزا يجري نقل المهاجرين جوا الى مراكز تجميع داخل ايطاليا ولكن الاعداد بدأت تتزايد.وقال وزير الداخلية الايطالي روبرتو ماروني الاسبوع الماضي ان بعثة ارسال مساعدات غذائية وطبية لتونس كانت تهدف الى التعامل مع مشكلة اللاجئين في شمال افريقيا الا أنها بدأت تستعد بالفعل لتدفق محتمل للمهاجرين الى ايطاليا.ووصل أكثر من سبعة الاف مهاجر من تونس الى ايطاليا منذ الاطاحة بالرئيس التونسي زين العابدين بن علي في منتصف يناير كانون الثاني.وفر عشرات الالاف من العنف في ليبيا وعبروا الحدود الى تونس منذ ان أدت الاحتجاجات المناهضة للزعيم الليبي معمر القذافي الى حملة قمع عنيفة من جانب القوات المؤيدة للقذافي.وفي عام 2009 وقعت روما وطرابلس اتفاقا يسمح لخفر السواحل الايطالي باعادة قوارب المهاجرين بشكل غير مشروع الى ليبيا.وقبل ذلك كانت ليبيا نقطة انطلاق رئيسية للهجرة غير المشروعة من افريقيا وأوضح القذافي أن بامكانه أن يطلق المارد ثانية من القمقم اذا أراد.وفي مقابلة نشرتها صحيفة جورنال دو ديمانش يوم الاحد حذر القذافي من أنه في حالة سقوطه سيغزو الاف المهاجرين من ليبيا أوروبا ولن يكون هناك من يمنعهم.وتشعر حكومة رئيس الوزراء الايطالي سيلفيو برلسكوني التي جعلت من كبح الهجرة غير المشروعة احدى أولوياتها بالقلق من امكانية وصول موجة جديدة من المهاجرين الى ايطاليا جراء الاضطرابات في شمال افريقيا.وأعلنت روما أن موجة المهاجرين في الاونة الاخيرة هي موجة انسانية طارئة وحذرت من امكانية فرار مئات الالاف الى ايطاليا.وحثت ايطاليا شركاءها الاوروبيين على المساعدة في التمويل وفي عمليات الايواء الا أن الكثير من حكومات الدول الاعضاء بالاتحاد الاوروبي قال انه لم يحن الوقت بعد لتوقع عدد من سيطلبون الاحتماء في أوروبا من الفوضى في شمال افريقيا ولم تتجاوب مع طلبات ايطاليا.وفي لامبيدوزا أبدى سكان مخاوفهم من أن يتأثر موسم السياحة خلال فصل الصيف الذي يبدأ بعد ثلاثة شهور.من أنطونيو دنتي

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل