المحتوى الرئيسى

العاملون بمستشفى بسيون بالغربية يطالبون بإقالة المدير

03/07 03:01

طالب 57 طبيبا بمستشفى بسيون المركزى بمحافظة الغربية وزير الصحة ووكيل الوزارة بالغربية، بإقالة مدير المستشفى من منصبه، مؤكدين أن مدير مستشفى بسيون الذى كان يشغل منصب أمين الحزب الوطنى بالغربية، وعضو مجلس محلى المحافظة، أساء معاملة الأطباء والممرضات والفنيين والعاملين، إضافة إلى تمييزه للمقربين منه دون الاعتداد بالكفاءات العلمية. أضاف الأطباء، أنهم نظموا عدة وقفات احتجاجية، لتحقيق مطالبهم، كما تقدموا بالكثير من الشكاوى لجميع الجهات المعنية، مشيرين إلى أن مدير مستشفى بسيون كان يستخدم الشئون القانونية كعصا غليظة يؤدب بها من يشاء بتوقيع الجزاء على من يخالفونه الرأى من الأطباء وهيئة التمريض دون النظر إلى سير التحقيقات. وأكد الأطباء أن مدير المستشفى كان يهددهم دائما بعلاقته بجهاز أمن الدولة لدرجة أنه هدد أحد الأطباء قائلا له "ربى عيالك بدل ما واديك أمن الدولة" لما يتمتع به من نفوذ من خلال الحزب الوطنى، الذى كان يعقد بعض اجتماعاته بالمستشفى مما يؤثر على سير العمل واستغلال موقعه الوظيفى وتسخير ثروات الشعب للترويج للحزب الوطنى. وأشار أطباء مستشفى بسيون بالغربية إلى تقرير مدير عام الإدارة العامة للتفتيش الفنى بالوزارة الدكتور محمد عبد الوهاب بتاريخ 2-1-2011، بوجود مخالفات كانت كفيلة بإقالته كمدير للمستشفى لولا مكانته كأمين للحزب ببسيون على حد قول أحد المسئولين بوزارة الصحة، حيث يوجد عجز بالعهدة لعدد 25 جهاز مرشح غسيل كلوى. ومن ضمن المخالفات التى وردت فى التقرير وجود عدد 24 زجاجة"هيما جيل" منتهى الصلاحية من عام 2005 بالممر المؤدى للمخازن.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل