المحتوى الرئيسى

آخر عمود‮»‬و براءة الأطفال في عينيه‮«!‬

03/07 00:35

العالم كله‮ ‬يتحدث عن حرب الإبادة التي‮ ‬يشنها النظام الليبي الحاكم ضد الليبيين الذين خرجوا إلي الشوارع‮ ‬يطالبون باسقاطه‮. ‬ولأن معمر القذافي‮ ‬يحرص طوال الأربعين عاماً‮ ‬من حكمه علي أن‮ ‬يكون‮ »‬مختلفاً‮«‬،‮ ‬عن الرأي العام العالمي في كل شيء وأي شيء،‮ ‬فقد مارس هوايته في الانفراد عندما جلس أمام مندوبي الصحيفة الفرنسية‮ :»‬لو جورنال دو ديمانش‮« ‬وخصّها بنشر حديث معه في عددها الصادر أمس الأول‮.‬الطائرات التي تقصف تجمعات المعارضين ليل نهار بين ذهول وغضب الرأي العام العالمي،‮ ‬لم تحدث ولم‮ ‬يسقط ليبي واحد ضحية هذا القذف المزعوم كما أكد القذافي في بداية حديثه مع الصحيفة الفرنسية‮! ‬وعندما سئل عن مئات القتلي،‮ ‬وآلاف الجرحي،‮ ‬ونزوح الملايين جرياً‮ ‬إلي الحدود للهروب من الجحيم،‮ ‬أجاب القذافي الذي لا‮ ‬يري ولا‮ ‬يسمع ما رأته وسمعته الدنيا كلها قائلاً‮ ‬ببساطة متناهية إن الأغلبية الساحقة من الليبيين الذين‮ »‬يحبونه‮« ‬ هبت للدفاع عن الثورة وعن مفجرها والأمين عليها ضد أعداء الجماهيرية من المتطرفين الإرهابيين‮ ! ‬وتفسيراً‮ ‬لما أكده أضاف بعد أحداث تونس ومصر،‮ ‬أصدرت القاعدة أوامرها لخلاياها النائمة في ليبيا بالاستيقاظ والقيام بالانتشار بين الشباب الذين لا‮ ‬يعرفون شيئاً‮ ‬عن تنظيم القاعدة ولا عن أيديولوجيته وتوزيع حبوب الهلوسة لتسهيل‮ ‬سحبهم إلي المشاركة في التخريب والسرقة والاعتداء علي المواطنين الأمناء علي ثورتهم وقائدهم المحبوب‮(..). ‬الدنيا كلها أشادت بشجاعة الشباب الليبي في مواجهة قوات المرتزقة التي جاء بها القذافي لقمع المتظاهرين،‮ ‬وإبادتهم حتي آخر رصاصة وآخر معارض،‮ ‬أما القذافي المختلف فقد وصف شباب ليبيا بأنهم كانوا مخدرين،‮ ‬مهووسين نتيجة تناولهم حبوباً‮ ‬وزعتها خلايا القاعدة لدرجة أنهم أي الشباب تصوّروا أن طلقات الرشاشات كانت نوعاً‮ ‬من الألعاب النارية‮(..).‬ولأنه‮ ‬يكذب ويصدق نفسه فقد أضحكنا عندما أبدي دهشته واستغرابه الشديد من موقف الغرب الذي‮ ‬يتجاهل حقيقة أن المعركة التي‮ ‬يخوضها مقصورة علي التصدي لفلول الخلايا الإرهابية،‮ ‬وليس ضد مواطنين ليبيين أسوياء وغير مخدرين‮(..).‬وتتضاعف دهشة واستغراب‮ »‬محارب الإرهاب في الكرة الأرضية‮« ‬من الموقف الغربي فينبه الصحفي الفرنسي أمامه إلي أن جهاز استخبارات الجماهيرية العظمي كان،‮ ‬ولا‮ ‬يزال،‮ ‬يتعاون مع الأجهزة الغربية في مواجهة الإرهاب وأن بلاده قدمت للحكومات والشعوب الغربية الكثير من المساعدات في هذا الشأن،‮ ‬ثم‮ ‬يضيف القذافي متعجباً‮ ‬ومتسائلا،‮ ‬وبراءة الأطفال في عينيه‮:‬ً‮»‬ليبيا تعاونت مع الغرب‮ ‬،‮ ‬وبدلاً‮ ‬من أن تقف الدول الغربية إلي جانبنا في التصدي للإرهابيين وتأتي لمساعدتنا في القضاء علي الإرهاب،‮ ‬كما سبق وساعدناها،‮ ‬فاجأتنا بموقفها الحالي الذي لا أفهمه‮«.‬وبنفس البراءة المزورة وجه القذافي رسالة للغرب عبر إحدي صحفه ‮ ‬يحذره فيها من أن عدم تعاون حكوماته مع ليبيا في معركتها ضد الإرهاب،‮ ‬سوف‮ ‬يتمخض عن ظهور‮  ‬تنظيمات‮ »‬الجهاد الإسلامي‮« ‬أمام شعوبه وأولها تلك المطلة علي البحر المتوسط،‮ ‬بدءاً‮ ‬برعايا‮ »‬بن لادن‮« ‬الذي أعاد عصر القرصنة في الأرض والبحر وطلب الملايين الفدية للإفراج عن المخطوفين من البشر والسفن‮! ‬وتنبأ المهتم بأمن وأمان الكرة الأرضية،‮ ‬وبحارها ومحيطاتها،‮ ‬بأنه مالم تتعاون الدول في التصدي للإرهاب بكل أنواعه فالمتوقع أن نشهد أزمة وكارثة عالميتين في المستقبل القريب‮.‬واختتم القذافي حديثه مكرراً‮ ‬ما سبق وأكده المرة بعد الأخري من أنه لا‮ ‬يملك أموالاً،‮ ‬ملقياً‮ ‬بقفاز التحدي في وجه العالم كله ليثبت أنه‮ ‬يملك ديناراً‮ ‬واحداً‮! ‬وزيادة في الثقة المتناهية في شفافيته،‮ ‬سخر من قرارات الغرب بتجميد أمواله وأفراد أسرته في قارات الدنيا الخمس و وصف مصدري تلك القرارات بأنهم لصوص وقراصنة‮  ‬لأن هذه الأموال المحتجزة هي كما‮ ‬يكرر أموال الشعب الليبي وليست لفرد أو أفراد،‮ ‬ولا بد من فك أسرها وإعادتها فوراً‮ ‬إلي‮  ‬صاحبها الأوحد‮. ‬يقصد الشعب الليبي‮.. ‬طبعاً‮(..). ‬مضحكات ومبكيات الأمين علي الجماهيرية العظمي كثيرة ولا تنتهي،‮ ‬لكن مساحة المقال انتهت ولا تحتمل المزيد‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل