المحتوى الرئيسى

بسم الله‮ ‬ملفات أمن الدولة‮!‬

03/07 00:35

في العام ‮٣٧٩١ ‬كنت في السنة الأولي بكلية الاعلام جامعة القاهرة‮.. ‬ولدي عودتي إلي حجرتي بالمدينة الجامعية وجدت ورقة صغيرة‮ ‬تحت الباب قرأتها مرة ولم أفهمها‮.. ‬قرأتها ثانية‮.. ‬ففهمت انها‮ ‬استدعاء من أمن الدولة بشارع جابر بن حيان بالدقي‮.. ‬قلت ربما تخص جاري المناضل الناصري‮ »‬حمدين صباحي‮« ‬صديقي وزميلي في الكلية‮.. ‬قلت له ياحمدين فيه ورقة تخصك وجدتها خلف باب الحجرة‮.. ‬قرأها وقهقه ثم قال لايابطل‮.. ‬دي تخصك انت‮.. ‬روح بقي شوف عايزينك في ايه‮.. ‬وربنا يستر‮!!‬وكانت الساعة تقترب من العاشرة مساء‮.. ‬قلت لازم أروح حالا‮.. ‬عشان مش عايز أعيش في قلق‮ .. ‬وكان الاستدعاء أمام نقيب هو نجل الصحفي الكبير مكرم محمد أحمد‮.. ‬وفوجئت به يسألني إسمك ايه قلت محمد حسن البنا يعني تقرب لزعيم الاخوان الراحل حسن البنا‮.. ‬قلت لا‮ .. ‬لكن تشابه أسماء‮.. ‬والدي الله يرحمه اسمه حسن البنا‮.. ‬وأنا محمد‮.. ‬لكن دا مش إسمك في البطاقة‮.. ‬فعلا هو اسم الشهرة‮.. ‬وكل الناس لها اسم شهرة في مصر‮.. ‬ويمكن في كل بلاد الدنيا‮. ‬قال خليك في اسمك الرسمي‮ »‬محمد حسن محمد محمد ابراهيم حسن‮« ‬افضل لك بدلا من البهدلة‮.. ‬ثم حذرني من الانضمام إلي الجامعات الاسلامية أو اليسارية أو الناصرية‮.‬وبالطبع أنا لا أميل إلي أي تطرف‮.. ‬وأحب أن اكون كما تعلمت من ديني‮ »‬الوسطية‮« ‬ولم أكن أحتاج إلي نصيحة‮.. ‬أو تحذير‮.. ‬بالعكس إنضممت للجماعة الاسلامية بالجامعة‮.. ‬ولم نكن نعمل سوي الثقافة الاسلامية والاعتدال في اداء الفروض وخدمة الزملاء‮.. ‬والحفاظ علي العشرة واستمرت صداقتي وزملائي إلي اليوم مع عتاولة الناصرية أو اليسارية‮.. ‬ولم أنضم يوما إلي أي حزب سياسي‮!‬هذه المقدمة الطويلة مهمة جدا لنعرف أن مباحث أمن الدولة كانت سلاح الرئيس والحكومة ضد الشرفاء‮.. ‬وظلت سيئة السمعة حتي انهارت مؤخرا‮.. ‬وتناقل الشباب علي الانترنت أسرار وخبايا الكثير من الناس‮..  ‬واصبحت بؤرة فساد‮ .. ‬لا يترشح أحد شريف في منصب إلا ووقفت ضده‮.. ‬واخترعت عليه الأقاويل وزورت المستندات‮ .. ‬ووضعت الشبهات فوق اي اعتبار‮.. ‬وأصبحنا نري أهل الثقة والأقارب في المناصب المرموقة‮.. ‬بينما الكفاءات والخبرات مكانها الشارع‮.. ‬وربما تكون مباحث أمن الدولة سببا رئيسيا في انهيار النظام المصري‮.‬ولم يكن متوقعا ان يصبح جهاز سيادي مهم مثل‮ »‬أمن الدولة‮« ‬جهة ابتزاز للشرفاء‮!‬نفس الشيء ينطبق علي جهاز الأمن القومي أو ما يسمي المخابرات العامة‮.. ‬أذكر ان الرئيس أنور السادات رحمه الله قام بحرق شرائط ومستندات ادانة لشخصيات مصرية‮.. ‬حفاظا علي الحياة الخاصة‮.. ‬وأسر هذه الشخصيات‮.. ‬الآن مطلوب الاقتداء بما فعله السادات ليس تغطية علي فساد‮.. ‬كل من ارتكب خطيئة يحاسب عليها‮.. ‬لكن طالما الامر مازال في اطار التحقيق والتقصي فإن المبدأ الدستوري الذي يجب أن نعليه هو‮.. »‬المتهم بريء حتي تثبت إدانته‮«.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل