المحتوى الرئيسى

المعارضة اليمنية تتعهد بتصعيد الاحتجاجات ضد صالح

03/07 09:20

صنعاء: تعهددت المعارضة اليمنية الاثنين بتصعيد احتجاجاتها ضد نظام الرئيس اليمني علي عبدالله صالح وذلك بعد رفضه لتلبية مطالب الشعب بتنحيه عن منصبه.واعلن القيادي في المعارضة المنضوية تحت لواء اللقاء المشترك محمد الصبري: " الرئيس صالح اصبح ميتا سياسيا وخيارنا الوحيد هو الشارع"، مشيرا الى ان الحوار غير المباشر مع النظام عبر علماء الدين والمشايخ انتهى من دون نتيجة.واضاف "وجهنا دعوة لكل الشعب لتوسيع دائرة الاعتصامات والتظاهرات وتصعيد النضال السلمي في الشارع في كل المناطق حتى لا يبقى امامه الا خيار واحد، الرحيل".واكد قيادي في المعارضة اليمنية ان لا خيار امام المعارضة الآن سوى الشارع الى حين سقوط النظام.ويأتي ذلك بعد ان اكد الرئيس اليمني عبر مصدر في الرئاسة تمسكه بالسلطة حتى 2013 ورفضه اقتراح المعارضة التنحي قبل نهاية العام الحالي بشكل سلس.وكان علماء برئاسة رئيس هيئة علماء اليمني عبدالمجيد الزنداني بوساطة بين المعارضة والرئيس للتوصل الى صيغة سلمية لانتقال السلطة في اليمن، وقد اقترحت المعارضة من خلال الوساطة انتقالا سلميا للسلطة قبل نهاية السنة ، فيما اعتبر الرئيس يمثل "عملية انقلابية على الشرعية.ونقلت وكالة الانباء اليمنية عن مصدر مسئول في الرئاسة قوله: "ان المقترحات التي قدمتها المعارضة الى العلماء يشوبها الغموض والالتباس".وقال المصدر ان الرئيس يرفض خصوصا بندا ينص على "وضع برنامج زمني لا يتعدى نهاية هذا العام" لانتقال السلطة على ان يعلن الرئيس ذلك للشعب الذي له ان يرفض او يوافق".وقال المصدر ان "تلك التفسيرات المتعسفة تمثل عملية انقلابية مكشوفة على الديموقراطية والشرعية الدستورية" ، محذرا من ان اي "محاولة للخروج عن الدستور تنطوي على مجازفة خطيرة تهدد امن وسلامة الوطن".وجدد المصدر المسئول التأكيد على "عدم ترشيح الرئيس نفسه في الانتخابات الرئاسية المقررة في 2013 وعدم التوريث".تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الاثنين , 7 - 3 - 2011 الساعة : 9:0 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الاثنين , 7 - 3 - 2011 الساعة : 12:0 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل