المحتوى الرئيسى

حقائق : سرت معقل القذافي التحدي بالنسبة للمعارضين

03/06 22:21

(رويترز) - تقدم المسلحون المعارضون في شرق ليبيا ناحية الغرب على امتداد ساحل البحر المتوسط باتجاه مدينة سرت مسقط رأس الزعيم الليبي معمر القذافي والتي تمثل قاعدة عسكرية مهمة يمكن ان تكون ساحة معركة كبيرة.وفيما يلي بعص التفاصيل عن المدينة واهميتها الاستراتيجية والسبب في ان الاستيلاء عليها يمثل تحديا كبيرا بالنسبة للمسلحين.- من المتوقع ان يجهز القذافي دفاعا قويا عن المدينة بسبب اهميتها النفسية كمسقط رأس الزعيم الليبي والتي صورها في خياله المبالغ فيه كعاصمة ثانية. وقد كانت هذه المدينة صغيرة وغير معروفة قبل وصول القذافي للسلطة عام 1969.- ولا يوجد في سرت بنية تحتية كبيرة للطاقة رقم قربها من احتياطات نفطية كبيرة. لكنها لا تزال تتمتع بأهمية استراتيجية تتمثل في وجود مطار مدني يضم على الارجح ايضا قاعدة جوية عسكرية. وتكشف صور الاقمار الصناعية عن وجود نحو 50 حظيرة طائرات من الخرسانة المسلحة من النوع الذي يستخدم لحماية الطائرات المقاتلة والتي تتراص في مجموعات على جانبي المهبط.- ويعد مركز مؤتمرات واجادوجو درة مشروع بناء طموح للقذافي. وهو عبارة عن قاعة مزينة بالرخام يستضيف القذافي فيها اجتماعات قمة لرؤساء الدول الاجنبية. والقذافي لديه مجمع من الخيام على الشاطيء القريب حيث تتم الدعوة لزعماء مفضلين لقضاء الامسيات.- واستضافت سرت مراسم التوقيع على الوثيقة المؤسسة للاتحاد الافريقي عام 1999. واصبحت الوثيقة تعرف منذ ذلك الحين باسم اعلان سرت.- ووصفت برقية للسفارة الامريكية نشرها موقع ويكيليكس قمة للزعماء الافارقة في سرت بانها عرض كلاب وخيول مركزي للقذافي. وخلال القمم الدولية تخضع المدينة لاجراءت حراسة مشددة ويصطف الجنود على الطرق الصحراوية المؤدية الى هناك في كل بضع مئات من الامتار.- وتتوقف حركة المرور عندما يمر موكب القذافي الذي يضم العشرات من العربات رباعية الدفع وقوات شرطة على متن دراجات نارية وشاحنة كبيرة على هيئة منزل متنقل ومزودة بهوائيات اتصال من السطح.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل