المحتوى الرئيسى

رؤساء الأحزاب يطالبون المجلس العسكرى بمد الفترة الانتقالية.. و«المرشد»: «الإخوان» لا يسعون للسلطة

03/06 21:16

اجتمع أعضاء من المجلس الأعلى للقوات المسلحة، مع 25 من رؤساء الأحزاب المصرية بالإضافة إلى الدكتور محمد بديع، المرشد العام للإخوان المسلمين، صباح الأحد، واستغرق الاجتماع 3 ساعات، وحضره من المجلس العسكرى «اللواء إسماعيل عتمان، واللواء محمد عصار، واللواء مختار الملا، واللواء طلال عبود». وتناول المجتمعون التعديلات الدستورية وآلية إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المقبلة، فيما دعا المجلس الأحزاب إلى تقديم اقتراحات مكتوبة بالتعديلات الدستورية المطلوبة ومشاريع القوانين المطلوب إقرارها خلال الفترة المقبلة. من جانبهم، طالب رؤساء الأحزاب بمد الفترة الانتقالية لأكثر من 6 شهور، مؤكدين أنه لايمكن إجراء الانتخابات قبل تعديل القانون الانتخابى، وإلغاء لجنة شؤون الأحزاب، وتحويل الإعلام الرسمى لصالح الدولة وليس الحكومة. وطالبوا باختيار الوزراء الجدد على حسب الكفاءات وليس المجاملات «والشخصنة»، وإجراء الانتخابات البرلمانية المقبلة بالقائمة «اللا مشروطة». كما طالب الدكتور أسامة الغزالى حرب، رئيس حزب الجبهة الديمقراطية، قيادات الجيش بالتدخل فى ليبيا لحمايتها من معمر القذافى. وأكد المرشد العام للإخوان المسلمين، أن جماعته لا تسعى للاستحواذ على السلطة وأنها «مجرد فصيل سياسى له شعبية فى الشارع المصرى»، واستطرد «بديع»: «لقد تعرضنا لظلم شديد خلال فترة النظام السابق ويجب أن يكون لنا دور فى الفترة المقبلة». وكشف «بديع»، خلال الاجتماع، عن نية الإخوان خوض الانتخابات البرلمانية القادمة، داعياً إلى اجتماع تنسيقى واسع يضم كل الأحزاب المصرية لتحديد رؤية لمستقبل مصر. وقال الدكتور السيد البدوى، رئيس حزب الوفد، لـ«المصرى اليوم»، إن المجلس استمع بشكل جيد لمطالبات القوى السياسية، مؤكداً أنه لمس من أعضاء المجلس حرصهم على الانتقال السلمى للسلطة لمدنيين، وإصرارهم على الانتهاء من وضع دستور جديد للبلاد لضمان عودة الاستقرار. وجدد حزب الوفد مطالبته بتأجيل إجراء الاستفتاء على التعديلات الدستورية، لحين وضع دستور نهائى من خلال لجنة تأسيسية، وتأجيل انتخابات مجلس الشعب والرئاسة حتى تستعد لها الأحزاب.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل