المحتوى الرئيسى

برى يؤكد فى رسالة لتشافيز أن جرائم القذافى تخطت حدود بلاده

03/06 19:54

بعث رئيس مجلس النواب اللبنانى نبيه برى، رسالة إلى الرئيس الفنزويللى هوغو شافيز تشرح بحسب تعبير برى الجرائم التى ارتكبها معمر القذافى. وركزت الرسالة بحسب ما نقل "موقع المنار" اللبنانى على "الجريمة التى ارتكبها فى حق لبنان والإنسانية بإخفائه الإمام السيد موسى الصدر ورفيقيه الشيخ محمد يعقوب والصحافى عباس بدرالدين". والصدر هو رجل دين شيعى ومؤسس حركة أمل والمجلس الاعلى الاسلامى الشيعى فى لبنان، اختفى فى ليبيا منذ العام 1978. وأكد برى فى رسالته إلى تشافيز "أن غضب الشعب الليبى وثورته اليوم ما هما إلا تعبير عن مظاهر الشكوى والظلم اللذين يتعرض لهما من حاكمه معمر القذافى، الذى لا تزال سجونه ملأى بالآلاف من الليبيين الأبرياء ويداه ملطختان بدماء شعبه المقهور. وأضاف "أن جرائم معمر القذافى قد تخطت حدود بلاده إلى العالم، وسبق له أن ارتكب فى حق لبنان جريمة إنسانية نكراء تمثلت بإخفاء قائد وطنى عظيم هو الإمام السيد موسى الصدر بعدما دعاه رسميا إلى ليبيا مع رفيقيه الشيخ محمد يعقوب والصحافى الأستاذ عباس بدر الدين، فى تاريخ 31/8/1978. وتابع أن هذه الجريمة المتمادية التى ارتكبت فى حق لبنان وشعبه مرفوعة اليوم أمام أعلى محكمة فى لبنان، وسيكون يوم الرابع من آذار 2011 يوما للنظر فى هذه القضية بعدما صدر قرار اتهامى فى حق معمر القذافى شخصيا مع مجموعة من مساعديه، وهو مسئول أيضا عن الإعداد لعمليات إجرامية معروفة فى عدد من الدول العربية والأجنبية وكذلك الجرائم الخطيرة التى قام بها أخيرا ولا يزال تجاه شعبه". وقال الرئيس برى: "أردت من وراء هذه الرسالة توضيح صورة هذا الشخص الإجرامية، آملا دعم وحدة الشعب الليبى ومساعدتنا على تحرير الإمام السيد موسى الصدر مؤسس المقاومة الوطنية اللبنانية ورفيقيه من سجون هذا المجرم وكذلك مساعدة الشعب الليبى على التخلص من حكمه الجائر". يذكر أن الرئيس الفنزويللى تشافيز كان قد عرض أكثر من مرة التدخل بمبادرة سلام للوضع الليبى مؤكدا أن القذافى صديقه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل