المحتوى الرئيسى

الامم المتحدة تستعد لتدفق جديد من اللاجئين على تونس

03/06 19:15

راس جدير (تونس) (رويترز) - قال مسؤول ان مفوضية الامم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين تسعى للحصول على صور بالاقمار الصناعية لليبيا تفسر الانخفاض الشديد في مستوى تدفق اللاجئين الفارين من العنف في ليبيا على تونس.وقال ايمن غرايبة قائد فريق الوكالة لرويترز يوم الاحد "لا نفهم سبب هبوط الاعداد بشدة بين عشية وضحاها."نحن نحصل على تفسيرات مختلفة. ما نعرفه هو ان الاعداد انخفضت من 12 ألفا يوميا الى ألفين يوميا. لذا فلا بد ان شيئا كبيرا حدث على الجانب الاخر من الحدود."نحن نحاول الانتظام بشكل أكبر والاستعداد في حالة حدوث موجة أخرى."وأضاف "نحاول التنسيق مع الحكومات التي تملك القدرة على المحاولة وعلى منحنا أي نوع من التصوير بالاقمار الصناعية التي يمكن ان تساعدنا على التخطيط بشكل أفضل ومحاولة تقييم الحجم المحتمل لهذا التدفق."وفرت أعداد هائلة من العمالة الاجنبية من ليبيا منذ اندلاع أعمال العنف الشهر الماضي.ويقول معارضو الزعيم الليبي معمر القذافي ان قواته هاجمت أشخاصا عزلا من السلاح يحتجون ضد حكمه بينما يقول القذافي ان ناشطين ينتمون لتنظيم القاعدة يحاولون بمساعدة أجنبية تدمير ليبيا.وذكر اندرو ميتشل وزير التنمية الدولية البريطاني الذي زار المنطقة ان لديه مخاوف بشأن الامن على الجانب الليبي من الحدود.وقال لرويترز "التقيت بأناس على الحدود سرقهم الموالون للقذافي... قالوا في بعض الحالات ان اوراقهم وأي اموال كانت معهم وساعات يدهم وممتلكاتهم قد أخذت."   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل