المحتوى الرئيسى

«مجدي الجلاد» يتقدم ببلاغ للنائب العام للتحقيق في «وثيقة أمن الدولة» والتأكد من صحة الواقعة

03/06 17:48

  تقدم مجدي الجلاد، رئيس تحرير «المصري اليوم» ببلاغ للنائب العام ضد كلاً من أميمة أبو العطا  الصحفية بجريدة البشاير الإلكترونية، وحسن عامر رئيس تحرير الجريدة، وشريف إسكندر رئيس مجلس إدارة الجريدة بالإضافة إلى هشام طلعت مصطفى، بعد نشر الموقع الإلكتروني خبراً تحت عنوان «وثيقة: هشام طلعت أعطى فيلا رشوة لمجدي الجلاد»، وتضمن الخبر اتهاماً لمجدي الجلاد بقبول رشوة من  رجل الأعمال هشام طلعت مصطفى المتهم بقتل سوزان تميم، تمثلت في تنازل مصطفى عن نصف ثمن فيلا لمقدم البلاغ. واعتبرت المذكرة التي قدمها الجلاد، ما تضمنه الخبر ونشر على الموقع الإلكتروني، سباً وقذفاً في حق المبلغ وهي الجرائم التي نص عليها قانون العقوبات في المادتين 302 و306. وطالب الجلاد في بلاغه للنائب العام،  باتخاذ الإجراءات القانونية ضد المبلغ ضدهم لارتكابهم جرائم سب وقذف بحسب قانون العقوبات، وأضاف الجلاد في مذكرته للنائب العام أن المبلغ ضدهم «ادعوا كذباً بأنه تلقى رشوة فيلا من قبل رجل الأعمال طلعت مصطفى والمتهم في قضية مقتل سوزان تميم وذلك لنشر أخبار عنه وفي صالحه على الرغم من أن الوثيقة التي أدعى الموقع نسبتها إلى أمن الدولة لا تشير لذلك». كما طالب مقدم البلاغ، في مذكرته، النائب العام بضرورة التحقيق في  صحة الوثيقة المنشور صورتها بالخبر محل البلاغ للوقوف على تزويرها، والتحقيق في مدى صحة الواقعة أيضاً، وتحريك دعوى جنائية ضد المبلغ ضدهم لارتكابهم واقعة التزوير المعاقب عليها بالمادة 212 من قانون العقوبات، بالإضافة إلى قبول الإدعاء المدني قبل المبلغ ضدهم بتعويض قدره 100 ألف جنيه عن الأضرار التي أصابته جراء ما ارتكبوا. كان موقع جريدة البشاير الإلكتروني نشر وثيقة قال إنها مسربة من جهاز أمن الدولة بعد اقتحام المئات لمقر جهاز أمن الدولة في مدينة نصر، تتعلق بتلقي مجدي الجلاد، رئيس تحرير المصري اليوم، رشوة من رجل الأعمال هشام طلعت مصطفى تمثلت في التنازل عن نصف ثمن فيلا، إلا أن الجلاد نفى ذلك وطالب النائب العام في البلاغ السابق الإشارة إليه، بالتحقيق في صحة الواقعة والمستند.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل