المحتوى الرئيسى

اسر سجناء اسلاميين في الاردن يتظاهرون مطالبين بالافراج عنهم

03/06 15:50

عمان (ا ف ب) - تظاهر حوالى 300 شخص من أسر وأقارب سجناء تنظيمات اسلامية في الاردن الاحد مطالبين بالافراج عن ابنائهم، حسبما افادت مراسلة وكالة فرانس برس.وتجمع المتظاهرون امام مبنى رئاسة الوزراء وسط عمان وهم يحملون لافتات كتب عليها "لارضاء من يبقون في السجون؟" و"الى متى يعرى السجين والسجانون ينظرون اليه بسخرية؟" و"ابنائنا تحت التعذيب الى متى؟" و"دافعوا عن شعب العراق المسلم فكان مصيرهم السجون".ومن الهتافات التي رددها المتظاهرون "خيبر خيبر يا يهود جيش محمد سوف يعود" و"الجهاد سبيلنا، الله مولانا، ولامولى لهم" و"فكوا العادي فكوا الاسير" و"الشعب يريد تحكيم الاسلام" و"ابشر ابشر يا اسير، ابشر ابشر بالتحرير".كما طالب المتظاهرون الذين كان بينهم عدد من منظري التيار السلفي باطلاق سراح عصام البرقاوي المعروف بابو محمد المقدسي، منظر تيار السلفية الجهادية في الاردن، والمرشد الروحي السابق لابي مصعب الزرقاوي زعيم تنظيم القاعدة الذي قتل في غارة اميركية شمال شرق بغداد في حزيران/يونيو 2006.ويحاكم المقدسي امام محكمة أمن الدولة مع ثلاثة متهمين آخرين بتهم أبرزها تجنيد مقاتلين للقتال الى جانب حركة طالبان في أفغانستان.كما طالبوا باطلاق سراح محمد احمد الشلبي (ابو سياف) المحكوم عليه 15 عاما من قبل محكمة أمن الدولة بقضيتي ارهاب.وقال عبد شحادة الطحاوي من التيار السلفي الجهادي لوكالة فرانس برس "نحن نقول لمصلحة من يبقى ابو محمد المقدسي في السجون، ونحن نقول لمصلحة امريكا واسرائيل وعملائها، فوجودهم في السجن هو ارضاء لامريكا ودولة الخنازير اليهود وتحت ما يسمى ببدعة الارهاب".من جانبه، قال تيسير ابو عبادة من الاسلاميين في محافظة معان (212 كلم جنوب) "نحن نطالب بالافراج السريع عن المظلومين فلا نريد ان نخدع من قبل امريكا كما خدعنا من الاستعمار من قبل".وكان حوالى 400 شخص من اسر واقارب سجناء تنظيمات اسلامية في الاردن تظاهروا الثلاثاء الماضي في عمان مطالبين بالافراج عن ابنائهم.ووفقا لمصادر امنية يبلغ عدد سجناء التنظيمات الاسلامية في الاردن مابين 84 و90 سجينا موزعين على ثلاثة سجون.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل