المحتوى الرئيسى

هروب جماعي لضباط أمن الدولة بالمنيا بعد حرق وثائق مهمة

03/06 13:15

المنيا - أمير الراوي:فوجئ أهالي مدينة ملوي جنوب محافظة المنيا بانبعاث أدخنة من مبني مباحث أمن الدولة، وبدخوله تبين خلوْ المبني من جميع العاملين به، ووجود آثار حرق الالاف من المستندات والوثائق.كان محمود الحاكم مدير النيابة العامة لبندر ملوي قد تلقي بلاغاً من محمد عبد الحكيم أبو زيد  نقيب محامين المنيا، بقيام ضباط وحدة مباحث أمن الدولة لقطاع جنوب المنيا ومقرها بندر ملوي بحرق آلاف الأطنان و المستندات والأوراق التي تدينهم في الجرائم التي ارتكبوها ضد المواطنين ثم لاذوا بالفرار.وطالب أبو زيد، في بلاغه، النيابة العامة بمعاينة مقر أمن الدولة بمقره المعلوم ببندر ملوي لاستجلاء الحقيقة.وانتقل فريق من النيابة العامة بقيادة أحمد الحاكم مدير النيابة العامة لبندر ملوي يرافقه احمد قرني وكيل النيابة إلي مقر مباحث أمن الدولة محل البلاغ فجر الأحد، واستمرت المعاينة مدة تجاوزت الساعتين.وكشفت المعاينة عن آثار حرق لكميات مهولة من الأوراق والمستندات قدرها ( نقيب محامين المنيا ) مقدم البلاغ والذي تمكن من حضور المعاينة برفقة النيابة العامة بالأطنان بخلاف أكوام من الأوراق التي تم فرمها بمفرمة الورق والرماد الناتج من الحرق.من جانبها قامت النيابة بتحريز بعض الأوراق التي لم يتم حرقها بعد وضعها في كراتين، وقامت النيابة بنقلها لديوان النيابة بمحكمة ملوي لضمان سلامتها.وأكد أبو زيد نقيب المحامين أنه علم من قيادة أمنية أن ضباط أمن الدولة أخطروا الأمن العام السبت بأنهم في سبيلهم لمغادرة المكتب، وقررت مديرية أمن المنيا وضع حراسة على المقر لحين تسليمه للجيش.   وطالب نقيب محامين المنيا في بلاغه بمحاكمة ضباط أمن الدولة بتهمة تضليل الرأي العام، بعدما أحرقوا الأوراق التي تدينهم لإخفاء ما يرتكبونه من جرائم.اقرأ أيضًا:سقوط إمبراطورية '' أمن الدولة''.. ومصراوي ينفرد بالوثائقبالوثائق: أمن الدولة يرهب مذيع.. ويتهم استاذ جامعي بالشذوذ

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل