المحتوى الرئيسى

أمن الدولة في عهدة الجيشالنائب العام بأمر بوضع فرعى مدينة نصر و 6 اكتوبر تحت حراسة القوات المسلحة

03/06 12:49

 وقد تعهدت القوات المسلحة بالتحقيق في الوقت الذي تسلمت فيه مباني أمن الدولة في الشرقية وقنا ومرسي مطروح بعد نجاحها في اقناع عدد من المعتصمين والمحتشدين أمام بعض الأفرع‏,‏ في إنهاء اعتصاماتهم واحتجاجاتهم والعودة إلي منازلهم‏.‏ ومن جانبه‏,‏ قرر النائب العام وضع مقار أمن الدولة بمدينة نصر و‏6‏ أكتوبر تحت حراسة الجيش فيما كلف فريقا من محققي النيابة العامة بالانتقال إلي فرعي مدينة نصر و‏6‏ أكتوبر لاتخاذ إجراءات الحفاظ علي جميع المستندات‏,‏ واستلام ما استطاع بعض المتظاهرين أخذه من حيازة الجهاز‏.‏ ففي القاهرة‏,‏ اقتحم خمسة آلاف متظاهر مساء أمس مقر مبني أمن الدولة بمدينة نصر ودخلوا إلي المبني للبحث عن أوراق رسمية ومستندات تابعة للجهاز قبل أن يتصرف المسئولون فيها بالحرق أو الفرم‏.‏ حيث ردد المتظاهرون العديد من الهتافات أثناء اقتحامهم للمبني من بينها يا حرية فينك فينك أمن الدولة بيننا وبينك‏,‏ وأول مطلب للثوار أمن الدولة لازم ينهار‏.‏ وتأتي عملية الاقتحام بعد أن تظاهر الآلاف أمام مبني أمن الدولة بمدينة نصر مطالبين بحل الجهاز وحاولوا دخول المبني إلا أن قوات الجيش فرضت سيطرتها بالكامل عليه بعد أن حاصرته بأعداد كبيرة من أفراد القوات المسلحة والمدرعات والدبابات التي حالت دون وصول المتظاهرين إليه غير أن اصرار المتظاهرين علي دخول المبني دفع القوات المسلحة للابتعاد عن وجه المتظاهرين الذين دلفوا إلي مقر المبني ليفاجأوا ببعض الأوراق المفرومة وأجهزة الكمبيوتر معطلة‏.‏ وفي محافظة‏6‏ أكتوبر‏,‏ اقتحم مئات المتظاهرين ظهر أمس مقر جهاز أمن الدلة بأكتوبر بعد أن شاهدوا أعمدة الدخان تتصاعد من مقر الجهاز‏,‏ وقد انتقل اللواء عمر الفرماوي مساعد أول وزير الداخلية لأمن أكتوبر ورجال الحماية المدنية وسيطروا علي النيران التي اندلعت في جزء من القمامة المتراكمة خلف مبني أمن الدولة‏.‏ وقام بعض الضباط من داخل الجهاز بإطلاق أعيرة نارية علي المتظاهرين لمنعهم من الدخول واقتحام الجهاز‏,‏ وقام المتظاهرون بالاختباء بجانب سور الجهاز وتسلق بعضهم السور وقفز للداخل‏,‏ وتمكنوا من ضبط بعض الجنود والموظفين‏,‏ وقد نجح رجال القوات المسلحة في السيطرة علي الموقف‏,‏ وأكدوا للمتظاهرين أن القوات المسلحة ستتسلم مبني الجهاز امن ضباط أمن الدولة‏.‏ وقد عثر بعض شهود‏,‏ العيان علي قصاصات ورقية من بعض القضايا التي تم حرقها‏.‏ وفي غضون ذلك‏,‏ أعلن المستشار عادل السعيد‏,‏ النائب العام المساعد والمتحدث الرسمي للنيابة العامة‏,‏ أن المستشار الدكتور عبدالمجيد محمود النائب العام كلف فريقا من محققي النيابة بالانتقال إلي مقار جهاز مباحث أمن الدولة بمدينة نصر ومحافظة السادس من أكتوبر‏,‏ وذلك لاتخاذ إجراءات الحفاظ علي كل المستندات واستلام ماتمكن بعض المتظاهرين من أخذه من حيازة الجهاز‏,‏ كما قرر النائب العام وضع المقرين التابعين لمباحث أمن الدولة تحت حراسة القوات المسلحة لحين الانتهاء من فحص كل المستندات بهما‏.‏ وفي الشرقية‏,‏ شهد عدد كبير من المواطنين من مدينة الزقازيق انبعاث دخان كثيف يتصاعد من جهاز مباحث أمن الدولة بالزقازيق الأمر الذي أدي إلي تجمع عدد كبير من المواطنين محاولين دخول المبني لمعرفة ما يدور داخل المقر وعلي الفور انتقلت القوات المسلحة بقيادة العميد محمد زكي حيث دخلوا المبني مع عدد من المواطنين وفوجئ الجميع بوجود عدد كبير من الملفات التي تم احراقها بالكامل من العاملين داخل الجهاز ولتهدئة المواطنين الذين أكدوا أن لديهم أقارب معتقلين بالفرع‏,‏ حيث فتحت القوات المسلحة أروقة المبني ليؤكدوا للمواطنين خلو المقر من أي معتقل أو سجين‏,‏ حيث اختفي العاملون بالمقر من داخله فور دخول المواطنين‏,‏ حيث تم تشميع المكاتب داخل الفرع وتسلمته القوات المسلحة بعد أن علقت لافتة علي مبني المقر من الخارج مكتوب‏,‏ عليها تم تسليم فرع مباحث أمن الدولة إلي القوات المسلحة‏.‏ وفي محافظة مرسي مطروح‏,‏ أشعل أمس مجموعة من المتظاهرين المطالبين بإلغاء جهاز أمن الدولة النيران في مبني أمن الدولة بشارع الجلاء وقاموا بحرق جميع الأوراق والمستندات بمكاتب المبني الذي فر منه الجنود والقوات التي كانت تقوم بحراسته‏,‏ وكانت مجموعة من الأهالي قد تظاهرت مطالبين بإلغاء جهاز مباحث أمن الدولة باعتباره مطلبا من مطالب الثورة واقتحم بعض الشباب المبني وقاموا باشعال النيران به‏,‏ مما أدي إلي فرار من بداخله من جنود ثم قاموا بحرق المستندات والأوراق وتوجه بعضهم إلي قسم شرطة مرسي مطروح الذي يقع علي بعد أمتار قليلة من مبني مباحث أمن الدولة واشعلوا فيه النيران وقاموا باقتحام حجرة حجز المتحفظ عليهم واخرجوهم إلي خارج مبني القسم‏.‏ وفي قنا نجح المستشار العسكري بمحافظة قنا في اقناع المحتجين من شباب ائتلاف ثورة‏25‏ يناير والإخوان المسلمين والجماعات الإسلامية بفض وقفتهم الاحتجاجية بميدان‏26‏ يوليو بمدينة قنا القريب من مقر مديرية الأمن ومقر جهاز مباحث أمن الدولة بعد تأكيده أن القوات المسلحة استلمت مقر الجهاز بعدما تركه الضباط وكان المحتجون قد طالبوا باسقاط جهاز أمن الدولة بقنا ونددوا بممارساته ضد أبناء الشعب‏,‏ ورددوا هتافات الشعب يريد اسقاط أمن الدولة‏,‏ مؤكدين أن قيادات أمن الدولة أحرقت الملفات الموجودة بالجهاز كله‏,‏ وعلي أثر ذلك قامت أجهزة الأمن بفرض طوق أمني محكم حول المقر خشية محاولة اقتحامه‏.‏   

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل