المحتوى الرئيسى

الصدارة تُلهب موقعة المغرب الفاسي والفتح الرباطي

03/06 11:32

المقابلات حسنية أغادير –شباب المسيرة شباب قصبة تادلة –شباب الريف الحسيمي المغرب الفاسي –الفتح الرباطي الرباط - خاص (يوروسبورت عربية) يستضيف المغرب الفاسي الثاني في الترتيب العام برصيد34 نقطة بملعب فاس الجديد فريق الفتح الرباطي صاحب المركز السابع ب27 نقطة، في لقاء قمة الجولة العشرين من الدوري المغربي الممتاز لكرة القدم. ويأخذ اللقاء طابعا ثأريا بين الفريقين حيث حرم الفريق الرباطي منافسه من الفوز بكأس العرش بعدما هزمه في النهائي بهدفين لهدف، لكنه مكنه من المشاركة في كأس الكاف بعد فوز الفتح بها على حساب الصفاقسي التونسي. ولا يرغب رشيد الطاوسي في وصف اللقاء بالثأري بقدر ما أكد على رغبته في فوز فريقه بنقاط المقابلة الثلاث واعتلاء صدارة ترتيب الدوري الذي فقدها لفائدة الرجاء في الجولة الماضية، لكن هزيمة الفريق الأخضر بالجديدة تمنح الفريق الفاسي فرصة العودة للصدارة مجددا. ويستعيد المغرب الفاسي مجموعة من لاعبيه كحمزة بورزوق وبلعمري وأبو بكر سيدي كوني وهو ما يعطيه حافزا قويا للفوز على الفتح واعتلاء الصدارة. ولن تكون المهمة سهلة حيث فتحت هزيمة الرجاء الشهية للفرق الأخرى للدخول لصراع اللقب ومن بينها الفتح الرباطي الذي يعلم أن الفوز بفاس يعيده لفارق 5 نقاط عن صدارة الترتيب. ويبحث الفريق الرباطي عن تحقيق الفوز منذ 4 جولات حيث اكتفى بتحقيق تعادلات أبعدوه عن أحلام التنافس عل اللقب و لا يرغب في المزيد من إهدار النقاط. حسنية أغادير تسعى لتأكيد الانطلاقة أمام المسيرة ويسعى فريق حسنية أغادير للدخول طرفا في صراع اللقب حين يستضيف شباب المسيرة بإستاد الانبعاث، ويملك الفريق السوسي 28 نقطة ويتواجد في المركز الخامس ويعطيه الفوز فرصة التواجد على بعد 4 نقط من الصدارة ويدخله صراع اللقب. وحقق المدرب جمال السلامي في مرحلة إياب جيدة مكنته من استعادة ثقة جماهير الفريق وزرع الحماس في لاعبيه الشباب. ولا تبدو مهمة الفريق الأغاديري سهلة في ظل تطور مستوى شباب المسيرة هذا الموسم حيث يتواجد في الصف الثامن ب26 نقطة ولا تفصله سوى نقطتين عن منافسه . وعانى الفريق الصحراوي الموسم الماضي من صراع مؤخرة الترتيب، لكنه يقدم هذا الموسم مستويات جيدة رغم تراجعه في الجولات الأخيرة ،لكن فوزه الجولة الماضية على الجديدة أعاد التوازن للفريق والأنصار . قمة في أسفل الترتيب بين الوافدين الجديدين على الدوري الممتاز ويستضيف شباب قصبة تادلة متذيل الترتيب برصيد 11 نقطة لأول مرة بملعبه بتادلة هذا الموسم، فريق شباب الريف الحسيمي صاحب الصف الثالث عشر برصيد 18 نقطة في لقاء قمة بين فريقين يتعذبان في المؤخرة. ويعرف الفريقان بعضهما البعض جيدا حيث صعدا هذا الموسم للدوري المغربي الممتاز ويطمحان لتجنب العودة لقسم المظاليم ثانية. ويبقى الفريق الزائر شباب الريف الحسيمي الأقرب لتحقيق حلم تجنب العودة للدرجة الثانية حيث حقق نتائج مقبولة رغم كونه لا يبتعد عن مركز النزول سوى بنقطة وحيدة، ويحتاج للفوز لتقوية حظوظ البقاء. ويعطي الفوز أيضا لفريق تادلة فرصة تقليص الفارق إلى 4 نقط عن مجموعة من الفرق ومنها منافسه الحسيمة وهو ما يجعله يحلم أيضا بإمكانية دخول صراع البقاء بأمل كبير. ولازال مدرب الفريق فؤاد الصحابي مصرا على كون فريقه يملك كل المؤهلات لتجنب العودة للدرجة الثانية، خصوصا وأن الثلث الأخيرة من الدوري سيعرف لقاءات سد لكل الفرق سواء التي تنافس على اللقب أو على البقاء. من نور الدين منفراني

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل