المحتوى الرئيسى

قوات القذافى تعلن استعادتها لعدة مدن والمجلس الثورى ينفى

03/06 12:50

أعلن نظام العقيد معمر القذافى، صباح اليوم الأحد، أنه استعاد السيطرة على مدن رأس لانوف وطبرق فى الشرق ومصراتة فى الغرب، التى كان يسيطر عليها الثوار. وأعلنت قناة الليبية القريبة من سيف الإسلام القذافى، نجل الزعيم الليبى، الأحد، أن القوات الحكومية سيطرت على مدينتى مصراتة ورأس لانوف" المدينة النفطية الإستراتيجية، إلا أن الثوار وصحفيى وكالة فرانس برس فى رأس لانوف نفوا استعادة قوات القذافى للمدينة، وقال ثوار فى المدينة لفرانس برس "لم تحدث معارك فى الليل والمدينة تحت سيطرتنا". من جهته، قال صحفى من فرانس برس "نحن عدة صحفيين فى فندق عند المدخل الغربى للمدينة ولم نسمع ما يدل على قتال فى الليل". وأضافت قناة الليبية نقلا عن مصدر عسكرى قوله إن قوات القذافى "فى طريقها إلى مدينة بنغازى" معقل الثورة وكبرى مدن الشرق الليبى على بعد ألف كيلومتر عن طرابلس. من جهته، أعلن التليفزيون الليبى الرسمى صباح الأحد "تحرير مدينة طبرق من العصابات الإرهابية". وأعلن التليفزيون الحكومى "تحرير" المدينة الواقعة فى أقصى شرق ليبيا ويسيطر عليها الثوار من "العصابات الإرهابية". وتحدثت قناة الليبية عن احتفالات فى مدن طرابلس وسبها وسرت بهذا الحدث. وبثت قناة الليبية لقطات "لمظاهر الفرح" من مدينتى سبها (جنوب) وسرت (شرق طرابلس) والساحة الخضراء فى مدينة طرابلس. من جهة أخرى، تحدث صحفى من وكالة فرانس برس عن إطلاق نار كثيف من أسلحة رشاشة لم يعرف مصدره صباح اليوم الأحد فى وسط طرابلس. وسمع إطلاق النار من فندق يقع فى محيط وسط المدينة على بعد كيلومتر عن الساحة الخضراء. وفى اليوم التاسع عشر من الثورة تسيطر المعارضة الليبية على شرق البلاد وتصدت أمس لهجوم مضاد شنته قوات القذافى. من جهة أخرى، أكد معمر القذافى فى مقابلة مع الأسبوعية الفرنسية "لو جورنال دو ديمانش" تأييده لإرسال لجنة تحقيق "من الأمم المتحدة أو الاتحاد الأفريقى" لتقييم الوضع فى ليبيا ميدانيا. وحتى اليوم هرب أكثر من 191 ألف شخص من أعمال العنف بينما يتوجه نحو عشرة آلاف نازح إلى الحدود المصرية، حسب الأمم المتحدة. من ناحية أخرى نفى فتحى فرج العضو فى المجلس الثورى فى طبرق شرق ليبيا، صباح الأحد سقوط المدينة بأيدى قوات العقيد معمر القذافى كما أفاد التليفزيون الليبى مؤكداً أن "هذا الكلام غير صحيح إطلاقا". وأكد المهندس فتحى فرج المكلف الإعلام أنه انتقل إلى "وسط الميدان وأن الخبر كذب وما فيه ذرة من الصحة والحياة طبيعية". كما أكد ثوار وصحفيون من وكالة فرانس برس أن راس لانوف شرق ليبيا ما زالت تحت سيطرة الثورة نافين بذلك معلومات بثتها قناة الليبية التى أكدت أن القوات الموالية للعقيد معمر القذافى سيطرت على المدينة. وقال ثوار فى المدينة "لم تحدث معارك فى الليل والمدينة تحت سيطرتنا".من جهته، قال صحفى من فرانس برس "نحن عدة صحفيين فى فندق عند المدخل الغربى للمدينة ولم نسمع ما يدل على قتال فى الليل".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل