المحتوى الرئيسى

عودة الحياه الى طبيعتها بمدينة أطفيح

03/06 20:51

حلوان- أ ش أ قام قدرى ابوحسين محافظ حلوان اليوم بجولة تفقدية بموقع حادث كنيسة الشهيدين بقرية صول التابعة لمركز شرطة أطفيح بالمحافظة حيث تفقد موقع الحادث واطمأن على استقرار الاوضاع وتوفر الجانب الأمني بالمنطقة وعودة الحياه الى طبيعتها .وفى نهاية الجولة التقى المحافظ وقيادات المحافظة بالقيادات الدينية بالمنطقة والمشايخ والعمد والحكماء حيث جرى بينهم حوار تم خلاله مناقشة أسباب الحادث واستعراض العلاقات الاخوية الطيبة بين المسلمين والمسيحيين في مصر والتأكيد على آواصر الود بين عنصري الامة مع الدعوة بعدم السماح لمثل هذه الاحداث بان تؤثر على مسيرة الشعب المصري وتقدمه.وتعهد عدد من الشباب المسلمين وقيادات من المشايخ في المنطقة بإعداد حراسات مشددة لحماية وحراسة الكنيسة ومنازل الاخوة المسيحيين. ..ومن جانبه أكد ابو حسين انه يتابع أخر مستجدات الموقف اولا بأول مع رئيس المدينة.وكانت أجهزة وزارة الداخلية قد تلقت بلاغا مساء السبت بوقوع مشاجرة بقرية "صول" التابعة لمركز شرطة أطفيح بمحافظة حلوان بين مزارع (طرف أول) وإثنين من أقاربه أحدهما تاجر فاكهة والآخر تاجر دواجن (طرف ثانى) وجميعهم من المسلمين ، بسبب عدم انتقام المزارع من تاجر مسيحى على علاقة بكريمته.. وتطورت المشاجرة إلى تبادل لإطلاق النار بين الطرفين مما أسفر عن وفاة المزارع "والد الفتاة" وتاجر الفاكهة، وإصابة تاجر الدواجن.وعقب انتهاء إجراءات دفن المتوفيين تجمعت أعداد كبيرة من أهالي القرية وتوجهوا إلى كنيسة الشهيدين الكائنة بها احتجاجا على العلاقة المشار إليها، إلا أن بعض العناصر صعدت من أعمالها الإثارية وقامت بإشعال النيران بالكنيسة واقتحامها وإتلاف محتوياتها.اقرأ أيضا:مقتل شخصين وحرق كنيسة ''الشهيدين'' بأطفيح

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل