المحتوى الرئيسى

للمرة الأولى.. «العادلى» يقف متهماً أمام ضباطه وجنوده

03/05 21:18

وقف عدد من الضباط والقيادات الأمنية فى وزارة الداخلية بمشاركة قوات الأمن المركزى لتأمين أولى جلسات محاكمة وزيرهم السابق حبيب العادلى، وقفوا منذ الساعات الأولى من صباح السبت، يوزعون التشكيلات الأمنية ويشرفون على تأمين المنطقة كإجراء يتم تنفيذه أثناء نظر أى قضية رأى عام متهم فيها شخصية عامة. فى حيرة وتعجب، ملآ عيونهم وظهرا واضحين على وجوههم وقفوا ينتظرون المشهد الأشهر فى حياتهم، وزيرهم السابق، الذى كان يتولى زمام الأمور فى الوزارة سيظهر أمامهم، متهماً فى قضية تربح وغسل أموال، وزيرهم الذى كان صاحب الأوامر منذ شهر تقريباً يقف أمامهم ليتلقى أوامرهم بالصعود أو النزول فى الوقت الذى يحددونه من سيارة الترحيلات. على مسافة أمتار من مدخل المحكمة، وقف أحد الضباط برتبة ملازم أول فى قوات الأمن المركزى ينشر الجنود بطول الطريق لتأمين المحكمة، ومنع أى شخص من الدخول قبل تفتيشه، يطلب من الجنود الوقوف بقوة وعدم التهاون وهو يقول لهم: «ده الوزير اللى جاى يا ابنى انت وهوه» ليرد أحد المجندين بصوت خافت: «يا باشا خلاص ده مبقاش الوزير بتاعنا ده بقى متهم». المشهد كان هادئاً حتى جاءت الأخبار لدى الضباط من خلال أجهزة اللاسلكى أن «العادلى» فى الطريق، ليبدأ الجميع فى التأهب لمشاهدة المنظر الذى لم يفكروا للحظة واحدة أنهم سيشاهدونه يوماً ما، وزيرهم يخلع «بدلته» الأنيقة ويرتدى الملابس البيضاء لاتهامه فى قضية ما. «عمرى ما كنت أتخيل أن أشاهد العادلى متهماً»، هكذا قال عميد فى مديرية أمن حلوان، ويواصل: «قابلته مرة واحدة من قبل، كان وقتها فى أحد الاحتفالات بعيد الشرطة ووقتها كنت سأحصل على شهادة تقدير منه، لم أنظر إليه إلا لحظة وقت تسلمى الشهادة خوفاً منه، كنت أخشى أن يحدث شىء ما منى يغضبه، ولكن اليوم كان المشهد مختلفاً، حيث كنت المسؤول عن تأمينه لحظة وصوله ودخوله المحكمة بالأسفل.. لم أتخيل ذلك المشهد، ولكن دون خوف تلك المرة نظرت إليه بعمق ولم أخش منه لأننى أعلم أنه متهم وأنا ضابط وأنا المسؤول عن إعطاء الأوامر له وليس هو». داخل القاعة كان المجندون الذين يقفون أمام القفص، يعطون ظهورهم له، لكنهم كانوا ينظرون إليه خلسة، يخشون أن تقع أعينهم فى عينيه، ضباط كثيرون وقفوا فى الجلسة، ربما لم يهتم أحدهم بوقائعها، حيث كانت أذهانهم تتعلق بصورة العادلى.. أين كان قبل شهر واليوم أين هو!

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل