المحتوى الرئيسى

مواجهات بين مستوطنين وفلسطينيين شمال الضفة

03/05 20:16

أصيب عدد كبير من أهالى قرية فلسطينية شمال الضفة الغربية بحالات إغماء حين فرقهم الجيش الإسرائيلى لدى تدخله لفض مواجهة مع مستوطنين إسرائيليين توجهوا إلى القرية فى عمل وصفه مسئول فلسطينى بأنه "استفزازى". وأكد سكان من قرية عراق بورين جنوب غرب مدينة نابلس أن حوالى 50 مستوطنا من مستوطنة "براخا" القريبة توجهوا إلى مدخل القرية فتصدى لهم الأهالى وحصلت مواجهات بينهم بالحجارة، ما استدعى تدخل حرس الحدود الإسرائيلى. وقال غسان دجلس مسئول ملف الاستيطان فى شمال الضفة الغربية لوكالة فرانس برس إن "عشرات المستوطنين من مستوطنة براخا توجهوا بعد ظهر إلى المدخل الشرقى لقرية عراق بورين بطريقة استفزازية وتصدى لهم اهل القرية وحاولوا طردهم وتبادل الطرفان التراشق بالحجارة". أكد دجلس: "حضرت قوة من الجيش الإسرائيلى واستخدمت القنابل الصوتية والغاز المسيل للدموع ضد أهالى القرية وأصيب عدد كبير منهم بحالة إغماء"، مضيفاً أن حرس الحدود الإسرائيلى "عمل على تأمين انسحاب المستوطنين إلى مستوطنة براخا". ويدين المسئولون الفلسطينيون باستمرار أعمال الاستفزاز والتعديات التى يمارسها المستوطنون فى القرى الفلسطينية سواء من خلال اقتلاع الأشجار أو تخريب المزروعات. ونظم مستوطنون متطرفون الخميس يوم غضب وقاموا بإحراق إطارات سيارات وأغلقوا لفترة قصيرة بعض المحاور الرئيسية بين تل أبيب والقدس احتجاجا على إزالة مقطورة وهدم كوخ فى مستوطنة عشوائية شمال الضفة الغربية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل